النيلين
رأي ومقالات

اسحق أحمد فضل الله: مصر ما يهمها هو سد النهضة (وحكومة في السودان تحرس الأمر)

اسحق أحمد فضل الـله
– أستاذ
– ضربة الفجيرة تجعل الإمارات تسلم لإيران
– وضربة المصفاة تجعل السعودية تسلم للحوثي
– والخطوات الآن ( في عملية نسج الشرق الأوسط) تصبح (كوب دي قريس)
– والكوب دي قريس هي طعنة المصارع الأخيرة للثور.. في مصارعة الثيران
– لكن حواشي الطعان ومعاني الأحداث هي
– صراع الخليج/ إيران/ اليمن.. يمتد إلى السودان
– وأمس الأول نحدث عن ضربة توجه لقطر.. وطرف الخيط يشير إلى الأحداث في السودان
– والأحداث زحامها يمنع التوقف للتفسير
– وبعض الأحداث هو
– حديث يطبخ الآن عن حدث عسكري قبلي يقع قبل سنوات ويخفت
– والجهات التي تقود الأمر تظن أنها تطلق الحدث هذا الآن مجدداً ليسهم في شق الدعم السريع
– ومظاهرات في مصر تحرص الجهة التي تصنعها على أن تكون (حمى تطلق الهذيان لكنها لا تقتل)
– ومظاهرات مصر جزء من الصراع الإماراتي السعودي على النفوذ هناك (مثلما تصطرع الجهات هذه على النفوذ في السودان)
– وحمى (تطويع) السيسي في مصر تطلقها الجهات ذاتها المقتتلة على النفوذ في السودان
– وثالثة الأثافي في الصراع هي مصر
– ومصر ما يهمها هو سد النهضة (وحكومة في السودان تحرس الأمر)
– والسلطة هذه لابد لها أن تكون شيئاً غير السلطة (المبهولة) في الخرطوم الآن
-ومثل مصر .. أمريكا والسعودية والإمارات كل منهم يهمه أن يكون السودان حكومة (جسم واحد)
– جسم واحد لأنك لا تستطيع أن تقود السيل باللجام
– وكل جهة يهمها أن يكون الجسم الواحد هذا (جسماً واحداً.. مريضاً) ويتبعها هي
– ومن المرض.. الحركات المسلحة القائمة.. ثم حركات مسلحة يجري تصميمها الآن.. شرقاً
(2)
– وفي الصحراء صناعة (التل) لابد له من عمود يغرس والرمال ترتفع حوله
– وصناعة الجهات الآن شيء مثل ذلك
– وقوش هو أحد الأعمدة التي تغرس في الصحراء هناك والرمال ترتفع حوله الآن
– ومن لا ينتظر حتى تصنع الرياح له تلاً من الرمال ينتزع ما هو موجود.. مثلما تفعل الإمارات في اليمن
– والإمارات في اليمن حين تضرب الثوار الذين يهاجمون حكومة اليمن الجنوبي.. تنتزع الحكومة هذه من أحضان السعودية .. من جهة
– وتنتزع ميناء عدن.. من جهة
– وحرب (جمع الموانئ) معروفة.. تهدر منذ زمان وبعض ما يجعل الإمارات تدعم الانقلاب ضد البشير كان هو أنها تزحف على ميناء بورتسودان.. والبشير يمنع.. وتركيا هناك
– وفي الزحف الإمارات تطلق الصراخ عن أن (تركيا تقيم قاعدة عسكرية في سواكن تهدد السعودية)
– ولا قاعدة.. ولا سواكن تصلح قاعدة.. لكن الحرب هي قيادة عقلك أنت
– وميناء عصب (الإريتري) الذي تديره الإمارات يصبح عملة تتنازل عنه إيران للإمارات
– وإيران تشتري الأماكن والأحداث الآن بكثافة للسبب ذاته أعلاه
– والذي هو أن الاحداث الآن تصبح عاصفة من نار
– فهمت؟؟
***
بريد
– أستاذ
– عووضة لا نجيبه لأننا نريد من الرجل أن يكثر من الكتابات (الذكية) هذه
– والأسبوع الماضي عووضة يشتم إسحق فضل الله.. ويتهمه بالجهل لأن إسحق/ كما يقول عووضة / ينسب كل عمل للشيوعيين
– وعووضة ينكر أن يكون كل شيء هو عمل شيوعي
-والورطة هي
– أن الأعمال التي ننسبها للشيوعيين لو كانت أعمالاً جميلة لما أنكرها عووضة
– هي إذن.. الأعمال هذه.. وبشهادة محامي الشيوعيين عووضة.. خراب ممتد..
– وعووضة حين ينكر نسبة الأعمال هذه للشيوعيين يسقط في حفرة أخرى.. يحفرها له ذكاؤه
– فالرجل لا هو يستطيع أن يقول إنها أعمال يقوم بها الشيوعيون.. ولا هو بالتالي يستطيع أن يقول إن من يقوم بها في حكومة حمدوك هم الإسلاميون
– ذكاء.. ذكاء
– أستاذ عووضة
– هل سمعت (بعود العشر)؟!
اسحق أحمد فضل الله
الانتباهة

1 تعليق

محمد بشري 2019/10/03 at 10:03 ص

لا لا يا استاذ ما عهدناك بهذه البزاءه عود عشُر عديل كدا لو قُت انكسر ولو قعدت انحشر ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.