النيلين
رأي ومقالات

سيد الطيب يكشف ما يحدث اذا قال الناس تسقط بس وطالبت حمدوك بالرحيل

ما مزايدة على زول ولا تخوين ولا استهتار ولا بنعمل حركة الفي البر عوام
دي حكومتنا بي ضعفها وترددها
ما بنعرف المواقف البين بين ولا المتاجرة بالمواقف للتاريخ وانا كويس والغيري بياعيين ولا ما واعين بخطورة المرحلة النحن فيها وعارفين حجم الكارثة بعد 30 عام من الدمار
ولا بنبقى زي الطاهر حسن التوم لما شاف حكومة المخلوع البشير اتزنقت قال يا جماعة لازم نلقى حل بين تقعد بس وتسقط بس خلونا نتلاقى في حته وسط.
الردحي الساي بتاع مش قلت ليكم ما بجيب نتيجة وبضيع عمر اجيال وزمن الناس والبلد دي بتمشي راجعة لي وراء
الادانات والشجب ما بتقدم حلول وما بتردع مجرم وبتكون جبانه شديد خاصة لما تجي من سياسيين ومسؤولين مفرض يقدموا حلول ويكونوا محترمين مع حاضرهم بدل تسجيل مواقف ونقاط للتاريخ بعد روح الناس تطلع.
بيان الحكومة الليلة بيان غير محترم
حكومة الثورة بتتحمل المسؤولية ما بتشجب وتدين
حكومة الثورة بتعتذر عن الخطأ والتقصير
حكومة الثورة بتصدر قرارت وبتحسم وبتنحاز جانب شعبها وبتعبر عن روح الشارع.
ما عندنا برلمان نستدعي فيه وزير الداخلية ونحاسبو
عندنا مفاوضات سلام عطلت تكوين البرلمان وتعيين الولاة
عندنا حكومة شغالة بجناح واحد
الناس تحسم موقفها ما بين الضغط على اطراف التفاوض وحسم ملف السلام اولا وتمشي خطوة خطوة وتدعم حكومة حمدوك لحدي تكمل الفترة الانتقالية وتتخطى المرحلة الاولى العسكرية والثانية المدنيه في مجلس السيادة وبشرط تفكيك دولة التمكين ومحاسبة الفاسدين والمجرمين
او
تكون واضحة وتقول تسقط بس وتطالب حمدوك بالرحيل والحرية والتغيير بفض الشراكة مع المكون العسكري والغاء الوثيقة الدستورية والاتفاق السياسي بوسيطه الافريقي والدولي والمواجهة المباشرة بالوسائل المجربة ومهما ترتب على ذلك من تضحيات ومسؤولية تاريخيه اولها الغاء ملف السلام وعودة الحركات لساحة الحرب والتمترس في الخنادق وانتظار القادم للتفاوض من جديد.
ما تبقى رقراق ابقى يا ضل يا شموس.

Said Eltayb

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :

2 تعليقان

Fwaz 2020/02/21 at 5:51 ص

العكس يا فردة دائما التوافق في السياسة هو الحل والعمل الجماعي والتسامي فوق الخلاف هو البقود البلد لقدام والتمترس زي كلامك هو الضيع البلد وما في سياسي فارقة معاهو الليلة معانا وبكرة ضدنا نحن المكويين بنار الخلاف وعدم الاتفاق

رد
حر الراي 2020/02/21 at 6:43 ص

كما تم نعي تجم في اخر عشرينية دعوا لها وقلنا وقتها أن تجمع اللامهنيين وقحط انتهي وللابد بحول الله..اليوم ننعي لكم نهايه مؤلمه لابنهم الصغير ما يسمي لجان مقاومه…انكشف المستور…وظهر حجمهم الحقيقي …وعددهم القليل..وابتعاد العقلاء والشعب منهم…أصبحت الساحه خاليه لسعاده المشير عبدالفتاح البرهان رئيس الجمهوريه… ندعوا من الله التوفيق..والعوده لدين الله.. والغاء القوانين العلمانيه…وتمزيق الوثيقه الشيطانيه..واعاده هيبه الجيش ومنظوماته العسكريه والأمنية…ورفع المعاناة عن كاهل المواطن…وتخفيض الاسعار تخفيضا كبيرا..ومحاكمه العملاء والخونة والطابور..ومحاكمه كل من اجرم…. عسكرياااااااااااا Now لا إله إلا الله سيدنا محمد رسول الله

.

رد

اترك تعليقا