النيلين
فيسبوك مدارات

جالون البنزين وصل 500ج، الجازولين 350ج والرغيف بوزن الطعمية، ما ممكن الحكومة تستغل الظروف دي و ترفع الدعم ؟


مرة رافقنا يوسف عبد الفتاح إلى الرميلة، كان نائب معتمد الخرطوم، وكانت الرميلة متأثرة بالفيضان، و(غرقانة)، وكانت المنازل وأشجار النيم في قلب البحيرة التي نقف على شاطئها، وإلتفت إلينا يوسف سائلاً : ( رب ضارة نافعة، ما ممكن نستغل الظروف دي و نحول المكان دا لي حوض سباحة مفتوح ؟).

ف شنو
بما أنو جالون البنزين وصل 500 ج، و الجازولين 350 ج، و الرغيف بوزن الطعمية، ما ممكن الحكومة تستغل الظروف دي و ترفع الدعم ؟ 🙂

الطاهر ساتي

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


2 تعليقان

سودانى مغبووووون 2020/03/13 at 10:52 ص

استغرب واحد مفترض يكون صحفى واعى ويجى يهترش ويطرش ..
وينها هى السلع ذاته عشان يرفعو عنها دعم ولايرفعوها هى ذاته .. بلد شغالة إمداد اليوم باليوم الباخرة جات الباخرة ماجات. .. الباخرة وصلت .. لا قريت قالو فى نص البحر ..

انا شايف الحكومة ترفع الدعم عن سفالة الناس وسوء أخلاقهم أول بعدين تشوف مسألة الرفع عن السلع .. ولانو ما ممكن تربى ليك 3 أجيال من جديد .. ده عندو سكه واااااااحدة .. محاكم فورية + أحكام رادعة + تطبيق فورى للأحكام + + تفويض السيشل ميديا بالنشر للعامة وعالميا واى عديم ضمير فاسد اخلاق ما رباهو إسلامو أو ماربوهو أهلو أو حتى رباهو الزمن .. تربيهو الحكومة
على بالقسم اسبوع بس البلد دى تمشى ذى الألف..

رد
Mohdhas 2020/04/02 at 9:46 م

سوداني مغبون كلامك سمح بالحيل ،ان شاء الله تجد من يقرأ ويستجيب

رد

اترك تعليقا