النيلين
فيسبوك

هذا الرجل يستحق لقب أكبر انتهازي في تاريخ السودان


الزول ده علي وشك الدخول في التسعيـن من العمر.. وخلال التسعين سنة دي ما انجز ولا حاجة.. وما انتج ولا فكرة.. وما كتب ولا شيت ساي.. وهسي متسلبط في ثورة سميت بثـورة الشباب قبـل وأدها علي ايديهم ..

هذا الرجل الذي يحتفي بالجيفة وهو عاطل عن اي صيد طول عمره.. يستحق لقب أكبر انتهازي في تاريخ السودان و (بتاع فطايس) كمـــان ..

تباً للشــيوعي الانتهـازي الفاشـل الحاقـد أينما حـل.. وإن كانت فعلاً ثورة لما تقدمها أمثال هؤلاء !!

Moataz Almahdi

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


10 تعليقات

محمد 2020/06/29 at 5:51 ص

صدقت كمان ما براهو هو وحزبه الشيوعي واليسار

رد
ود عازة 2020/06/29 at 6:59 ص

هذا يستحق لقب اكبر كلب وخنزير فب العالم ويستحق من الله مايستحق فهو احقد من مشى على رجلين على السودان والسودانيين

رد
Mujahid 2020/06/29 at 7:16 ص

الله يحلنا منو

رد
محمد احمد علي 2020/06/29 at 8:15 ص

كون هي ثورة هي كذلك فعلا و واقعا ثورة شهد بها القاصي قبل الداني، ثورة قدمت الارواح و المهج و الدم مهرآ غاليا ضد قوي البغي و الفساد إزاحة نظام دكتاتوري غاشم بغيض و قاتل استحل دماء شعبه و ثرواته المقدرة من أجل شرزمة من الانتهازين الفاسدين الخائنين لوطنهم و أهلهم و دينهم، لا ينكر ذلك إلا عميل خائن و انتهازي منتفع او كوز مندس. أما هذا الشخص هو سوداني له حزبه و فكره و قناعاته التي ليس لدينا دخل فيها.

رد
أصيل 2020/06/29 at 9:41 ص

علي هارون؟؟؟؟
ما كنا كويسين يا علي ….
تاني رجعنا لي (هارون ونمر وزول ساي و….. والهيلمانة إياها)
بس كويس اعترفت يا علي (هارون) بطريقة غير مباشرة ولكنها (غبية جدا) بثلاثة اشياء من حقيقتك وهي:
١_اسمك الأول(علي)
٢_تخصصك(واضح)
٣_انتماؤك للحزب الشيوعي ودفاعك عن باطله وانتهازيته
باقي تكمل جميلك(اقصد غباءك) وتفصح عن بقية المطلوبات يا علي(….)

الحمد أخيرا علقت باسمك الاول) الحقيقي يا علي(…..) بدل
جميل بثينة نمر هارون …..الخ الخ
والهيلمانة من الأسماء المستعارة البتكتب بيها في اليوم الف مرة.
عقبال تكتب الحرف الوحيد قبل الاسم واضافة اسم الأب والجد ومكان الاغتراب.

رد
Atbarawiyah 2020/06/29 at 10:11 ص

صدقت والله وحتى ان سواد وجهه ولا اعني سواد بشرته من سوء خلقه وهكذا هم اهل اليسار سوء اخلاق وسوء سلوك ووجوه منفره الله ينتقم منه

رد
Dafare 2020/06/29 at 10:21 ص

هذه النيلين نصحنى كثيرا من الناس ايام حكومه الساقط الرقاص باانها كيزانيه، وللحقيقه اثبتت انها كذلك وحتى المعلقين مثل امثال ودبنده وغيرهم من الساقطين وعليه ارسل رساله لوزير الاعلام بان يتم التحقيق فى هذه الجريده الكيزانيه

رد
sudani 2020/06/29 at 11:49 ص

الحزب الشيوعي متناقض دايما ولا يعرف ان يعبر عن نفسه بصراحه لانه ليس عنده قاعده جماهريه ومنبوذ يجب ان تتذكر الناس ما يلي وهذا الرجل كان حاضر لكل هذه المواقف عارض الاستقلال وافق علي تسليم السلطه لعبود وعندما حصلت الثوره ضد عبود تبناها شارك مع نميري ودعمه وعمل ضده انقلاب بارك ضرب الجزيره ابا علي لسان سكرتيره العام عبد الخالق محجوب واعتبرها ضرب للرجعيه عمل مذبحه دار الضيافه لم يحرز في اي انتخابات منذ استقلال السودان اكثر من ثلاثه مقاعد وهذا شيء قليل من تاريخهم المخزي

رد
عبد الله المبارك 2020/06/29 at 12:27 م

هذا الديناصور السياسى افنى عمره فى الفارغة والمقدودة ويكفيه ذما انتماؤه الى الشيوعية الماركسية البغيضة اما ان له ان يتوب فيلقى ربه موحدا ونادما متبرءا منها.

رد
Blackani 2020/06/29 at 3:05 م

شيوعي صريح وواضح لكن ما سرق ونهب وغش الناس باسم الدين

رد

اترك تعليقا