علوم و تكنلوجيا

العلماء يكشفون تأثير شبكة “الجيل الخامس” على صحة الإنسان


توفر تقنية الشبكة اللاسلكية “5G”، التي بدأت بالانتشار في عام 2019، اتصالا فائق السرعة وعرض نطاق ترددي مرتفع، مما يؤدي إلى سرعات عالية جدا للإنترنت.

ولكن هناك الكثير من الأشخاص لا يثقون بهذه التقنية، كونها جديدة، وحتى الآن لا يعرف الكثير عن الآثار الصحية المحتملة من الترددات التي تصدرها.

والجدير بالذكر أن الإشعاعات التي تطلقها شبكة “5G” أعلى بقليل من نظيرتها “4G”، وبناء على ذلك، قرر فريق من العلماء من الولايات المتحدة معرفة مدى خطورة شبكة “5G” على صحة الإنسان.

للقيام بذلك، أجرى الخبراء دراسة باستخدام أجنة أسماك الدانيو المخططة، وغالبا ما يتم استخدام هذه الأجنة في التجارب العلمية، كونها تمتلك عملية تطور ممثالة إلى حد كبير للأجنة البشرية ومتشابهة على المستوى الجينومي.

وهذا يعني أن النتائج التي يتم الحصول عليها يمكن أن تكون مماثلة لدى الأجنة البشرية.

وعرض العلماء، في الدراسة، أجنة الأسماك إلى إشعاع تردد لاسلكي بقوة 3.5 هرتز لمدة يومين، حيث أن هذا التردد هو نفسه المستخدم في شبكات “5G”.

وأظهرت النتائج أن الإشعاع لم يكن له تأثير كبير على عدد الوفيات وتطور الأجنة أو استجابتها السلوكية للضوء.

ووفقا للعلماء، فإن الشيئ الوحيد الذي بدا لهم غريبا هو استجابة الأجنة للصوت المفاجئ (تأثير صغير). مؤكدين أنهم سيواصلون البحث في هذا الاتجاه، لأنه من السابق لأوانه الحديث عن أي شيء، حسب موقع “medicalxpress”.

ويخطط الباحثون، في المستقبل، لدراسة تأثير إشعاع شبكات “5G”على نفس الأسماك من أجل فهم تأثير الشبكات على الكائنات الحية ولكن المرة القادمة على مختلف الأعمار.

سبوتنيك

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *