منوعات

ميسي يكشف ما يحتاجه برشلونة.. ويحذر من “كارثة” قريبة


لم يتأخر رد فعل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عقب فقدان فريقه لقب الدوري الإسباني، الخميس، وتتويج غريمه الدائم ريال مدريد باللقب الرابع والثلاثين في تاريخه مقابل 26 لقبا للعملاق الكتالوني.

وتلقى برشلونة، المتوج بطلا في الموسمين الماضيين، خسارة بنتيجة 1-2 أمام ضيفه أوساسونا في المرحلة السابعة والثلاثين ما قبل الأخيرة، بينما تغلب ريال مدريد على مضيفه فياريال بالنتيجة ذاتها، ليضمن استعادة لقب “الليغا” قبل جولة واحدة على نهاية المسابقة.
وبعد دقائق من نهاية المباراتين دعا ميسي إلى عملية “نقد ذاتي شاملة” في صفوف برشلونة.
وقال أفضل لاعب في العالم 6 مرات، في تصريحات بعد المباراة لقناة “موفيستار+”، “لم نكن نتوقع ولم نكن نرغب في إنهاء الأمور بهذه الطريقة، لكن ذلك يختصر الى حد كامل عامنا”.
وتابع “كنا فريقا غير منتظم إلى حد كبير، ضعيفا جدا، يخسر في الندية وفي الرغبة، يتلقى الأهداف بسهولة”.
وأضاف “خسرنا العديد من النقاط حيث لم يكن يجب أن نخسرها. ريال مدريد قام بالكثير من العمل، لم يخسر أي مباراة منذ العودة (بعد توقف نحو ثلاثة أشهر بسبب فيروس كورونا المستجد)، لكننا أيضا سهلنا مهمته”.
وأشار النجم الأرجنتيني إلى أن على ناديه “القيام بعملية نقد ذاتي تبدأ من اللاعبين، لكن عملية نقد ذاتي شاملة. ريال يستحق الفوز بكل المباريات، لكننا برشلونة وعلينا واجب الفوز بكل المباريات”.

وحذر ميسي من أنه “في حال واصلنا بهذه الطريقة، سيكون من الصعب جدا علينا الفوز بدوري أبطال أوروبا (تعادل في ذهاب ثمن النهائي مع نابولي الإيطالي 1-1). تأكد الأمر اليوم بالنسبة إلى الليغا، لكن يجب أن يحدث تغيير في العمق، إذا أردنا أن نقاتل من أجل دوري الأبطال، وإلا سنخسر المباراة ضد نابولي أيضا”.
وتأتي تصريحات ميسي في أعقاب فترة من التوتر وعدم اليقين في النادي الكاتالوني الذي يشرف على تدريبه كيكي سيتيين.
وأشارت تقارير صحافية إسبانية مؤخرا إلى توقف المفاوضات بشأن تجديد العقد بين برشلونة والنجم الأرجنتيني البالغ من العمر 33 عاما، وأن الأخير يفكر بالرحيل عن النادي في صيف العام المقبل، بعد 20 عاما داخل أسوار كامب نو، وذلك بعدما سئم من فشل الإدارة الحالية في بناء فريق قادر على المنافسة، فضلا عن التسريبات التي تخرج من النادي وتشوه صورته.

سكاي نيوز



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *