رأي ومقالات

لماذا قفزت اسماء الترابي من الحافلة امام عناصر جهاز الامن؟


عن أسماء الترابي
في العام 2011 كان أبي محمد احمد الصديق من ضمن 9 من قيادات المؤتمر الشعبي اعتقلهم جهاز الامن رفقة الشيخ الترابي الامين العام ومما يحق لي ان أفاخر به ان أبي كان رفيق الشيخ الترابي في نفس الزنزانة في سجن كوبر لعدة أشهر ..
كنت حينها طالبا بالمستوى الاول وصادفت الاعتقالات اول امتحانات لي بالجامعة اذكر من تلك الايام الكثير بل واذكر بالتفاصيل فغياب الاب مهما بلغ الانسان من العمر يظل محطة فارقه في حياتك ..

في تلك الايام اول مرة تعرفت فيها على الفضلى أسماء حسن الترابي واذكر مشهدا امامي وكنت رفقة احد اقربابي نوصل بعض احتياجات ابي الى استعلامات جهاز الامن بشارع المطار كنت خارجا وكانت اسر معتقلي ورفقتهم بعض من اسرتي قادمون في حافلة واحدة لتنفيذ وقفة احتجاجية امام رئاسة الجهاز التي يقع فيها مبنى الاستعلامات كانت المعلومة قد بلغت عناصر الامن بتحرك حافلة من المنشية تقل اسر المعتقلين ووضع الامن ترتيبات التعامل معاها بحيث لا تتوقف هذه الحافلة امام رئاسة الجهاز وبالفعل هكذا تم التعامل فتحت اسماء هذه باب الحافلة وقفزت وحدها امام عناصر جهاز الامن يومها واذكر انها أصيبت
في يدها ..

أسماء هذه ككل أبناء الترابي وبناته يغشون الوغى ويعفون عند المغانم قدر الله لهم ان يتقدموا الصفوف عند الشدائد ولا يتواجدون فيها عند المغانم جميعهم ولقد عرفتهم يحدثونك بوعي ويتخذون مواقفهم بما يرون من حيثيات مناسبة نتفق معهم او تختلف عليها فيهم توكل من ورثوه من شيخ مدهش زرع فيهم شجاعة وجسارة مهولة ..

كنت شاهدا على كثير من مواقف أسماء هذه داخل الشعبي ولم اتفق معها في كثير لكني كنت أشاهد فيها اتساقا فريد وحرصا على تمثل قيمها ما استطاعت ووسعت اذا حاورتك حدثتك بمنطق رصين لا يعرف تعالي فلها استعداد لا حدود له على مراجعة موقفها ان ظنت انها جانبت الصواب ولها عزم كذلك كبير في الوقوف حيث تظن حق ولا زلت أذكر كم إستبسلت أسماء في كل مؤسسات الشعبي لتوقف مشروع المشاركة في السلطة في مختلف الموسسات حتى الموتمر العام ..

مما أبهجني اليوم فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي لاسماء متحدثة عن جمعة الغضب من مسجد الشيخ عبد الحي يوسف بجبرة ودار مساء الخميس نقاش بيني وبينها نقاش حول جمعة الغضب اختلفت معها في بعض مما رأت ولكن كعادتها تخاطبك بحكمة وتنصحك بمنطق هادئ وتحدثك بوعي وبصيرة تبحث عن الحق حيثما وقع ..

اتمنى أن يبلغ اسماء مقالي هذا فرغم تباين المواقف كنت اشاهد فيها كل ما سبق من صفات لا تتوفر إلا فيمن صدقوا وبذلوا وعملوا بجد واخلاص
حفظ الله أسماء ابنة الشيخ المدهش وحفيدة المهدي المحرر وادم عليها نعمه وفضله.

الصديق محمد احمد



‫5 تعليقات

  1. كلامك مش سليم ذي ما قال الفنان داير قربك لكن محتار انت فقط عايز تقرب فقلته احسن اكتب السطرين ديل يا زويل ده اسره مابتنشكر كل مشاكل السودان دي السبب فيها الترابي وما كسب حاجه غير الملطشة والاهانة الي ان مات هو مملطش ده عقاب الدنيا فقط

  2. الحاجه حوى ادم امرأة من نرتتي لمن لايعرفها لم تنل تعليما ولم يكن اباها الترابي ولم تكن حفيدة للمهدي لكنها عندما هاجم المجرمين اهلها في القرية المجاورة حملت عصاتها وهي لاتملك غيرها علها تدافع عنهم بها
    الحاجة حوى ادم لمن لايعرفها لم تصلى الا في زاويه صغيرة معروشه بشوالات قديمه قد لاتحجب الشمس ولكنها على يقين ان هؤلاء الاخوان المسلمين والاسلاميين وبكل مسمياتهم ضباع تتلون همهم السلطة والثروة اما رفع شعارات الدين والشريعه فهي لخداع المساكين امثالها
    الحاجة حوى ادم تعرف الان من كان يغشها وان حقوق الانسان اي انسان تأتي قبل كل شيء

  3. حقوا ما تكتبوا عن ناس زي ديل الأيام دي حتى لا يتطاول عليهم الرجرجة والخنازير بغير علم ولا هدى ولا كتاب منير. ولأنو اليسار الملحد ما معترف ولا حيعترف بأي تضحية من تضحياتكم ولا بوجودكم ولا بحقوقكم ناسيا كل جرائمه في السودان والعالم متذكرا جرائم الإنقاذ فقط عشان كده أفرضوا نفسكم بالوسائل السلمية دون النظر للماضي.
    عبد الحي ليس ثقة وحيبيعكم في أقرب لفة.

  4. الله لا يرحمة و لايغفر له انشاء الله الي الجحيم يا رب و انا بدعوة في كل صلاة . تنطي من حافلة ولا طيارة حريقة فيكي و في كل اهلك عارفة ابوكي عمل شنو? يا بنت الهالك لعنة الله عليكم جميعا انتو و خيلانكم الصادق المهدي و كل اسرة المهدي لعنة الله عليكم جميعا

  5. هههههههههههههههههههه دي شنو كمان نكره عايز يتسلق كم واحد كان في المؤتمر الشعبي وسجن واسم ابوك ما سمعنا بيهو ولابشرفنا لو دخل السجن او خرج لان من كان مع الترابي لم يسعد بهم السودان بل كانوا من اسباب دمار هذا البلد اما جمعة الغضب التي تتحدث عنها اسماء والتي اشاد بها علماء اكاب مثل د.يوسف الكوده وغيرهم وهذا مالم تستوعبه انت وغيرك من الرجرجه الذي يريد ان يمتطي سجن ابيه
    وانت ولم تعي شيء عن التعديلات القانونيه التي نقحت القوانين ووضعتها في مكانها الذي يساعد المسلم علي اتباع المنهج القويم وليس منهج اللف والدوران من اجل ماكسب دنيويه …خلقة الله لانتكلم فيها لكن من شكلك العام الواحد يجد نفسه لايرتاح لك نفسيا ما ادري تظهر علي وجهك علامات الضعف واستجداء الناس بكتاباتك السمجه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *