رأي ومقالات

لجنة التمكين تعمل مغارز وتلفق تُهم للذين يبدر منهم أي موقف مناوي لحكومة حمدوك


#لجنة_التمكين_و_دقّ_القُراف
لجنة التمكين، تثبت كل يوم أنها لجنة لتصفية الحسابات السياسية، وتوطيد دعائم التمكين الجديد، ولا علاقة بالعدل ولا القانون أو الإنصاف، ومواقفها المشبوهة وقراراتها الظالمة والجائرة أكثر من أن تُحصى…

وفوق هذا الحشف وسوء الكيل، تقوم اللجنة بعمل مغارز وتلفيق تُهم للذين يبدر منهم أي موقف مناوي لحكومة حمدوك، ولسان حالها دُق القُراف خلّي الجمل يخاف… ويتأكد ذلك خلال الشهر الماضي، اعتقالها البروف إبراهيم أحمد عمر عشية خروجه في مظاهرة ذات جمعة سابقة، وكذا الحال مع الدكتور التيجاني السيسي الذي كان ضمن مجموعة من السودانيين المعزومين في بيت الأمير جمال عنقرة في الحتانة.

اللجنة بهذين الموقفين تريد أن تقول للإسلاميين وبقية القوى السياسية المشاركة في حكومة الإجماع الوطني برئاسة البشير، أن تُهمنا جاهزة، لكل من يقول بِغِمْ… وعلى أي زول كان مشارك في الحكومة السابقة أن #يخُت_الخمسة_فوق_الاتنين عشان يسلم.
التوقيع : منّاع للخير معتد أثيم.

ياسر عثمان أبو عمار



تعليق واحد

  1. لم نري محكمة تشكلت للمتهمين من لجنة التمكين ..لماذا لانو اعضاء من لجنة التمكين مشكوك فيهم والشبهات تحوم حولهم . يمكن نقول لجنة اذالة التمكين لجنة لغرض معلوم. هي التشوه علي من يخالف الحكومة او يمكن يعارض الحكومة او مش عاجباه قحت او او من الاخر لجهة سياسية بالدرجة الاولي
    اعتقد سوف تواجه لجنة اراضي واراضي تهما في المستقبل القريب الشرب من الكأس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.