اقتصاد وأعمالمدارات

الدولار يسجل ارتفاعا جديدا مقابل الجنيه مساء الثلاثاء وسط ندرة في العرض


استقر سعر صرف الدولار مقابل الجنيه السوداني في الأسواق الموازية بالخرطوم لثلاثة أيام على التوالي وذلك بعد أن شهد الأسبوع الماضي إنخفاض كبير للجنيه السوداني وواصل السقوط الحر مقابل الدولار في السوق الموازية بالخرطوم، ليسجل الجنيه أدنى مستوى له مقابل الدولار الأمريكي في السودان ووصل سعر الدولار يوم الأربعاء الماضي لنحو 265 جنيهاً، وتواصل الهبوط المستمر للجنيه خلال العام الجاري 2020.

وتطابقت أسعار مساء يوم الأحد 13 سبتمبر 2020 ويوم الإثنين ونهار يوم الثلاثاء في السوق الموازي حيث إستقر السعر 235 جنيهاً للدولار الواحد، وبحسب رجال أعمال ومتعاملين في سوق النقد تحدثوا لصحيفة (كوش نيوز) بالخرطوم ،سجل الدولار 235.00 جنيهاً لنهار يوم الثلاثاء 15 سبتمبر 2020مـ ، بينما إرتفع السعر مساء الثلاثاء الى 240 جنيه وسط ندرة في العرض بحسب المتعاملين.

ويعاني السودان منذ انفصال الجنوب عام 2011 من ندرة في النقد الأجنبي، لفقدانه ثلاثة أرباع موارده النفطية ،بالإضافة لدعم مواد الطاقة والخبز والكهرباء الذي يكلف الخزينة العامة مليارات الجنيهات بحسب وزير المالية السابق الدكتور البدوي الذي طالب بتحرير أسعار البنزين والجازولين تدريجياً لوقف التضخم الموروث من النظام السابق.

الخرطوم (كوش نيوز)



تعليق واحد

  1. انا ما اقتصادي لكن الجماعة ديل ليس لديهم رؤية للاقتصاد بل تخبط و تجريب المجرب و الأسوأ كذب على الناس.
    اخطر شي القحاتة يقولوا ليك.. حمدوك تعبان و ماسورة لكن لازم نؤيده لانها حكومتنا المدنية!!
    يعني حتى لو غطس حجر البلد؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *