اقتصاد وأعمال

العاملون بشركة أرياب للتعدين يرفعون إضرابهم بعد (10) أيام


أفلح وزير الطاقة والتعدين المكلف خيري عبد الرحمن في إقناع العاملين بشركة أرياب برفع إضرابهم عن العمل والذي استمر لـ(10) أيام، بعد زيارته للمعتصمين بموقع الشركة بمنطقة هساي بولاية البحر الأحمر أمس، يرافقه وكيل قطاع التعدين محمد يحيى ومدير عام هيئة الأبحاث الجيولوجية سليمان عبد الرحمن ومدير شرطة التعدين اللواء خالد حسن وممثل أمن اقتصاديات المعادن.

وشدد الوزير خلال لقائه العاملين بحسب صحيفة الصيحة، على أن توقف الإنتاج بشركات التعدين خط أحمر، ووجه بالمراجعة الفورية لهيكل الشركة، وكشف عن فرض سياسة جديدة للشركة تجاه حقوق العاملين ومراعاة التضخم لتتماشى مع الحالة الاقتصادية الراهنة، ودعا لعدم محاسبة العمال المضربين، ووجه بتثبيت عمال اليومية الذين أكملوا عاماً كاملاً بالشركة وزيادة أجورهم مع التمييز الإيجابي لأبناء المنطقة، مع ضرورة الاهتمام بالتدريب.

من جانبه قال وكيل قطاع التعدين، إن القطاع يسعى لرفع الإنتاج والإنتاجية عبر سياسات واضحة للشركات تخدم مصلحة العاملين فيها، وأكد أن أرياب لها إسهامات جليلة في التدخل القومي، لذلك لابد من تذليل كل العقبات التي توقف الإنتاج في الشركة، ودعا المعتصمين لاتباع الطرق القانونية والإدارية للمطالبة بالحقوق. ونوه ممثلو لجنة الإضراب، إلى الظلم الكبير الذي يلحق بهم والمتمثل في ضعف المرتبات وإزالة التشوهات، بجانب عدم المساواة في الحوافز، وطالب ممثلو العمال المضربين بضرورة مراجعة مرتبات الشركة بواسطة مراجع مستقل.

الخرطوم (كوش نيوز)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *