مقالات متنوعة

معتصم محمود يكتب.. (الفيش) قبل الترشيح !!


* وفقاً لصحيفة الكاردينال فإن جماعته بصدد تقديم عديد الطعون في النظام الأساسي للنادي.

*لا يحتاج أي متابع ليعرف المواد التي يود الكرادنة الطعن فيها .

*نعم إنها المواد الخاصة بالمؤهلين الأكاديمي والأخلاقي .

*النظام الأساسي للهلال يشترط الشهادة الجامعية للضباط والثانوية لأعضاء المجلس، كذلك يشترط النظام الأساسي خلو صحيفة المترشح من أي إدانة تمس الشرف والأمانة .

*المؤهل الأكاديمي شرط وضعه مؤسسو الهلال أولاد كلية غردون لذا اطلقوا عليه (نادي الخريجين) أما المؤهل الأخلاقي فمنصوص عليه في كافة القوانين المحليه والأجنبية .

*الفيفا نفسها تتشدد في المؤهل الأخلاقي وألزمت كافة الاتحادات بتشكيل لجنة قيم وأخلاقيات .

*لهذا نقول أن لا مجال لترؤس فاقد تربوي أو مدان الهلال.

*في عهد الكيزان ظلت مفوضيات الفساد تتجنى على الهلال وتفرض عليه من لا يستحق المرور بشارع الهلال ناهيك عن دخول النادي والتربع على قيادته.

*يُخطئ أي مدان إن ظن أن بإمكانه حُكم الهلال .

*في عهد الثورة لا مكان لأي ممارسات فاسدة .

*ذهب عهد الكيزان ومفوضياته وذهب معهما فساد أزكم الأنوف .

*حكم الهلال في عهد الثوار والكنداكات عبر الصندوق وبس.

*عمومية الهلال ستجيز النظام الأساسي وتشكل لجان الانتخابات .

*لجنة الفحص والتدقيق إحدى لجان الانتخابات وهي التي تحدد أهلية المُترشح .

*كل من عليه سابقة جنائية سترفضه اللجنة ابتداءً ولن يدخل السباق الانتخابي .

*يُخطي من يظن أن شراء بعض الأقلام الرخيصة يمكن أن يقود لقيادة الهلال.

*الأقلام التي لا تحترمها جماهير الهلال لا تقود أحداً نحو حكم الهلال.

* شعب الهلال الذكي الفطن يحترم الأقلام التي تدافع عن الهلال لا الإداريين ويحتقر تلك التي تبيع مدادها لمن يشتري .

*تباً لأقلام تحزن لانتصارات الهلال وتفرح لهزائمه !!

*فرحوا للتعادل مع مازيمبي أكثر من الكنغوليين !!

*شتموا كل من تصدى لدعم الهلال وأول ذلك أبو ناصر !!.

*بلغ بهم اللؤم وعدم الحياء تقديم طعن ضد الرجل الذي دفع ملايين الدولارات للمحترفين وتأهيل الاستاد وحوافز اللاعبين !!

* طعن قدمه مريخي وافد على الهلال له ملف باتحاد السباحة سنستعرضه لاحقاً .

*ملف اتحاد السباحة وجمعية الخندقاوي الخيرية وأطفال الختان وأشياء أخرى ما بين من أم درمان لأبوظبي .

▪الصندوق الأسود في الطريق .

صحيفة الصيحة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *