اقتصاد وأعمال

مصدرو الذهب يتعهدون بتوفير (150) مليون دولار شهريا


أكد الأمين العام لشعبة مصدري الذهب عبد المولى القدال، التزام الشعبة بتوفير ١٥٠ مليون دولار شهريا، من تصدير الذهب لستة أشهر بشرط عدم وجود ( استثناءات أو طعن في الظهر).

وقال القدال إن المصدرين يتطلعون إلى أن يستهدف البنك المركزي تكوين احتياطيات نقدية.
وشدد خبراء ومختصون، على أن دخول بنك السودان المركزي في شراء الذهب (لن يجدي) ما لم يغلق استيراد السلع ( الكمالية والاستفزازية)، لأنها تزيد الطلب والضغط على الدولار.

وأكد رئيس اتحاد الصاغة محمد تبيدي، أمس في المنتدى الاقتصادي أن التعويم لن يعالج المشكلة.
وشدد ممثل الحاضنة السياسية لقوى الحرية والتغيير، صديق الصادق المهدي، على اهمية الذهب، وقال إنه سلعة تستطيع ( معالجة الأزمات الاقتصادية) بتنظيم القطاع، وعدم وجود قيود على حصيلة الصادر.

وقال إن الدوله أصدرت قرارا حول من يصدر الذهب، ويجب أن يكون (بالتوافق)، حسما لهذا الاختلاف، ولابد من التعاون ما بين الدولة والمصدرين لأجل الصالح العام وفقا للشراكة بين الجانبين.

الخرطوم : ابتهاج متوكل
صحيفة السوداني



تعليق واحد

  1. من أسباب إستنزاف العملات الحرة ، شركات أجنبية تقدم خدمات في مقدور السودان القيام بها , لمادا لاتكون هناك شركة إتصالات حكومية بالكامل وكل السودانيين يتعاملون معها مما يوفر العملات الصعبة التي تحولها الشكلات الأجنبية للخارج؟ لمادا تعطى تراخيص و مزايا إسسثمار لإجانب لفتح مقاهي و كافتريات، هؤلاء همهم جمع الدولار و تحويله للخارج, لماذا لا يحصر هذا النوع من الاستثمار لأبناء البلد وكذلك للمغتربين الذين في إمكانهم تقديم أرقى الاشكال التي شاهدوها في بلاد إغترابهم وهم ليس لهم حوجة في البحث عن عملات لتحويلها للخارج، بل بالعكس محتاجين جلب المزيد من مدخراتهم لبناء منازلهم ومحلاتهم في السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *