رأي ومقالات

اسحق احمد فضل الله: السودان الآن وابتداءً من منتصف ليلة الأربعاء يتحول (كافة)


كافة

** أستاذ

** حديث اليوم قصير لأنه حديث لا يحتاج إلى حديث.

** وكلمة واحدة هي كلمة (كافة).

** كلمة تصدر منتصف ليل الأربعاء في بيان البرهان عن لجنة التمكين.. وصباح الأربعاء الكلمة التي تتحدث إلغاء كافة قرارات لجنة التمكين..

** … والاندفاع الهائل الذي تعامل الناس به مع القرار هذا..

** أشياء تكشف المواجع الهائلة التي أنزلتها لجنة التمكين بكل أحد..

** والمستوى الرفيع الذي تتشكل به اللجنة ( حميدتي.. وإدارة عليا من العدل.. وإدارة عليا من الضرائب.. وإدارة عليا من الشرطة .. وإدارة عليا من جهاز المخابرات.. وإدارة عليا من.. ومن ) وإدارت رئاسية مقصودة لتقدم الخدمات هذه إلى العالم..

** وللمنظمات التي لقيت ما لقيت في السودان حتى هربت..

** اللجنة شكلها الرئاسي يقول للعالم ..

** .. اطمئنوا على حقوقكم الآن وعلى أموالكم وأعمالكم .

** فالحديث الآن حديث رئاسي..

** والحديث الرئاسي يخاطب المواطن ليقول إن اللجنة هذه قامت لتقرر .. وتنفذ..

** ( وبعد أن اعتاد المواطن على ألف قرار وألف لجنة دون تنفيذ).

** واللجنة تستخدم كلمة (كافة) في إشارتها لقرارات قحت وتقديمها للفحص والمحاكمة إشارة إلى المواطن حتى يفهم أن التعامل الآن تعامل دولة مع لجنة التمكين يعني أن يتقدم إلى اللجنة.

** من فقدوا وظائفهم.. ومن فقدوا تجارتهم.. ومن فقدوا أموالهم.. ومن فقدوا كرامتهم.. ومن فقدوا.. ومن فقدوا.. اللجنة بكلمة كافة تخاطب المواطنين الذين أصيبوا وتدعوهم إلى مكاتبها لفتح البلاغات..

** والمواطنون الذين اعتقلتهم اللجنة بتهمة الفساد يبدأ التحقيق بهم..

** فإن ثبتت التهمة ضدهم حوكموا..

** فإن لم تثبت التهمة أصبحت لجنة التمكين هي المتهم الذي يطارده هؤلاء..

** والهياج والابتهاج العارم الذي يلقاه القرار = قرار البرهان ليل الأمس= يصبح صورة بالألوان للجنة التمكين..

** لجنة التمكين التي سوف تصبح مصدراً يومياً للأخبار التي تصدر كل صباح عن ما كانت تفعله هذه اللجنة..

** ولجنة التمكين تطلق نداءً للناس تدعو الناس نهار السبت لمسيرة تدعو لإعادتها وإعادة حلقوم السودان لأصابعها..

(2)

** والهوامش الآن بعضها هو بعض من كان ينتمي إلى لجان قحت يطوف الآن بمكاتب البرهان ويسعى بينها وبين مكاتب حميدتي يبحث عن مدخل للتعامل والتواصل..

** ومحطات معادية مثل الجزيرة والعربية بعد أن عرفت أن قحت انتهت مذيعاتها يسخرن من المتحاورين الذين يشتمون البرهان والجيش لكن جهات مقتتلة داخل قحت تعمل بأسلوب ممتع..

** أسلوب تسميه أجهزة المخابرات (دعه يحطم نفسه)..

** ونموذجه حادثة طائرة البشير..

** فالبشير حين كان يزور إيران منتصف التسعينات كانت أمريكا تستخدم الأسلوب هذا لإسقاط طائرته..

** وفوق سماء أوزبكستان طائرة أمريكا تحاصر طائرة البشير دون ضربها.. ودون أن تسمح لها بالعبور .

** تستخدم الحوار الطويل جداً لأن الهدف هو

** حصار طائرة البشير حتى (ينفد) وقودها ..

** لتسقط تلقائياً وتتحطم..

** بعض الجهات القحتية تريد أن يظل حمدوك يرفض.. ويرفض.. انتظاراً لاستهلاك قيمته ووقوده للسقوط..

** السودان الآن وابتداءً من منتصف ليلة الأربعاء يتحول (كافة)..

اسحق احمد فضل الله
الانتباهة



تعليق واحد

  1. كافة بتاعة حنانك ماوفي زول الغى قرارات لجنة التمكين الا تكون الغزاله اعلمتك بالغيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *