احمد دندش

رسائل هذا الاسبوع.!


[SIZE=5][JUSTIFY][CENTER][B] رسائل هذا الاسبوع.! [/B][/CENTER]

في بريد فايزة عمسيب:
دافعتي عن (الخندقاوي) دفاعاً مستميتاً، وقلتي انه طلب منك خلال تبرعه بتكاليف علاجك الا تقومي بذكر اسمه على الاطلاق، لكن الغريب ان من استقبلوك في المطار، كانوا مجموعة من الشباب (المريدين له) والذين قاموا بإرتداء تيشيرتات عليها صورة (الخندقاوي)، لذلك لم اجد اي مبرر لحديثك عن (طلبه لك بعدم ذكر اسمه).!..خصوصاً ان الرجل كان يلعب على (وتر الصورة) في تلك الامسية.!

في بريد فرقة رأي:
لاتزالوا غير قادرين على احداث اي فرق، وغير قادرين كذلك على اكتساب شخصية مستقلة بعيداً عن فرقة عقد الجلاد، انتم تحاولون السير في ذات الطريق، وهو امر خاطئ لأن التجارب الابداعية لاتتكرر بحذافيرها، نصيحتي لكم ان تبحثوا عن التجديد، وعن طريق آخر لم يكتسب بعد الطعم (الجلادي)، صحيح انكم تقولون دوماً ان المقارنة معدومة مابينكم وبين العقد، واقول لكم اليوم: نعم المقارنة معدومة في لون (الاقمصة) ولكنها موجودة في دوافع (الظهور) ونمط (الحضور).!

في بريد (اولاد طه سليمان):
اجد صعوبة بالغة في استيعاب كمية (الشتائم) التى يوجهها الي عدد من (اولاد) الفنان الشاب طه سليمان كلما وجهت سهام النقد اليه، واظن ان (شتيمة) واحدة ربما تكفي لإيصال المعني المراد، لكن الاغداق في الشتائم وممارسة (التبذير اللفظي) للمفردات امر ينم عن ثقافة (ضحلة) وعقول (خاوية) ونفوس (مفتونة) ليس إلا، اعزائي (اولاد طه سليمان) في الشارع وفي (الاسفير)…نحن لم نخلق لنكون (بوقاً) لملهمكم الاوحد، نحن نقاد وصحافيين مهمتنا ان نسلط الضؤ على مكامن الخلل، ومهمتكم تقتصر فقط على لفت انتباهه لما نكتب، (مع ان هذا ايضاً غير ضروري بالنسبة لنا)…واخيراً…اظن ان الفائدة الاكبر التى ستقدموها لفنانكم وملهمكم الاول هي ان تنصحوه بالحقيقة وان تكونوا له (ملهمين) قبل ان تكونوا (مفتونين) به ليس الا.!

في بريد المصنفات الادبية والفنية:
نحتاج خلال المرحلة القادمة لفهم الكثير عن عملكم…نحتاج لنعرف الصلاحيات التى تمنح لكم لتحقيق النجاح ولمحاصرة الفشل…ونحتاج قبل كل هذا لنعرف الدور الذى تؤدونه في سبيل ايجاد ساحة ادبية وفنية خالية من (ثاني اكسيد التردى والاسفاف)، نعم…نحن نحتاج ان نعرف الكثير عنكم…فالوضع الذى تقف عليه الساحة الفنية والادبية في البلاد غير مطمئن على الاطلاق، واظنكم انكم تدركون هذا جيداً…لذلك رجاء…امنحونا المعلومات…وكل تفاصيل الصلاحيات…على الاقل لنعرف…ويعرف كل الناس.!

في بريد اتحاد الفنانين:
اصابتك الشيخوخة…وهدت قواك الصراعات…انت بحاجة ياعزيزي الى رجل يضخ فيك الكثير من دماء التجديد، والى شخصية يتفق عليها الكل، المعارضين لعمل الاتحاد قبل المتفقين عليه، وقبل كل هذا انت بحاجة الى (كينونة)…ومااقسى ان تكون (كياناً بلا كينونة)..!

رسالة أخيرة:
سأضرب في طول البلاد وعرضها … أنال مرادي أو أموت غريبـا
فإن تلفت نفسي فلله درهــــا … وإن سلمت كان الرجوع قريبا
(الامام الشافعي)
[/JUSTIFY][/SIZE]

الشربكا يحلها – احمد دندش
صحيفة السوداني

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *