كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

اختفاء سيدة اعمال في ظروف غامضة ومريبة



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]إختفت سميرة من منزل ذويها ومن مقر مكتبها التجاري ولم تترك أثرا الأمر أقلق والدها وبقية الأسرة فبحثوا عنها في جميع الأماكن التي يتوقعون وجودها فيها ولكن جميع محاولاتهم للبحث عنها باءت بالفشل وأخيرا تم إكتشاف سر هذا الإختفاء فقد كانت سميرة مطلوبة للشرطة بسبب الشيكات المرتدة التي حررتها لبعض العملاء بعد أن خسرت أموالا طائلة في عملية تجارية .

فأسرع والدها بتسوية تلك البلاغات ودفع كل مدخراته وباع منزله واستأجر منزلا آخر في سبيل الوصول لسداد ما على سميرة من ديون خطرة مستحقة غير أن الشرطة إستطاعت القبض على سميرة في شقة مفروشة استأجرتها للإختباء فيها وعندما إقتادوها للقسم إتضح بأن البلاغات التي رفعت ضدها قد تم شطبها بموجب التسويات التي نجح فيها والدها ولكن بتفتيش سميرة داخل القسم بواسطة إحدى الشرطيات تم العثور بداخل حقيبة يدها على حبوب لمنع الحمل وعوازل وحبوب فياجرا وبسؤالها أن كانت متزوجة ام لا أجابت بالنفي وبسؤالها عن سبب حيازتها للأشياء التي ضبطت بداخل حقيبتها إلتزمت بالصمت فتم فتح بلاغ ضدها بالأعمال الفاضحة قدمت بموجبه للمحاكمة .

لو كنت القاضي ياسيدئ القارئ فبم تحكم في هذه القضية ؟

صحيفة حكايات[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        [SIZE=4]كنت أحكم على كاتب هذه الحكاية بالجلد و كسر أصابع يديه العشرة حتى يعجز عن كتابة و لو طلب جنسية مدى الحياة[/SIZE]

        الرد
      2. 2

        لو اني القاضي لاستدعيت هذا الكاتب الفارغ وفرمت كل اعداد الصحيفة وحشوته بها من مكان مايريد ..
        يعني الولد قال خلاص عايز يعمل زي اجاثا كريستي
        حنرسل المحقق كونون للتحري

        الرد
      3. 3

        المفروض انو اسمو كاتب دة مثلا لو مالقي موضوع يكتبو كان يمشي مثلا لاقرب مدرسة اكيد ح يلاقي موضوع او يمشي اي مستشفي او اي مصلحة حكومية وتونس مع اي بعض المواطنين اكيد كان ح يلقي ليهو موضوع يهم الناس بدل قصة سميرة البايخة دي

        الرد
      4. 4

        حسب نظام الحكم في السودان ليس عليها جنحة المحكمة لاتعتمد علي الفحص الطبي ومن ثم لايوجد شهود علي انها زانية والبلاغ المقدم تم تسويتة اذا كنت القاضي افرج عنها مالم تكن مدانة في بلاغات اخري

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس