كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

بالفيديو .. الشيخ محمد مصطفى عبد القادر : والله لو النظام ده إتقلب تبكو بكا ..!!



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]اعلن الداعية ” محمد مصطفى عبد القادر في احد خطبه ومحاضراته عن رفضه التام لتغيير النظام الحالي عن طريق الثورة ، محذراً من مغبة تغيير النظام الحالي ، مشيراً إلى أن المواطن الآن يعيش في امن وأمان ، قائلاً على حد تعبيره ” والله لو انقلب النظام ده تبكو بكا .. وبعدين لو البنزين والرغيف والسكر غالى الناس تشتري ” قدِر ظروفك ” .

وأشار في حديثه إلى الأوضاع في مصر ، مؤكداً أنها لم تشهد أي نوع من الرخاء أو الأمن بعد إسقاط النظام ، بل ازداد الأمر سوءاً .
وأشار كذلك إلى الانقلابات التي حدثت في السودان ، مبيناً أن الشعب عض على أصابع الندم بعد الثورة على حكومة الفريق ” عبود ” ، حيث استلم الحكم على حد تعبيره أبو جلابية مقلوبة مبيناً أن الوضع ازداد سوءاً من الذي كان عليه في عهد عبود ، وهكذا ظل الشعب يندم بعد كل انتفاضة وإسقاط للحكومة ، لان الأوضاع في كل مرة تسوء .

وأكد انه ليس لديه انتماء لحزب المؤتمر الوطني ولكن تجارب الشعب السوداني تؤكد ما يقوله . ودعا المواطنين إلى الاقتصاد في الصرف والاكتفاء بالقليل .


جانب من التعليقات على الفيديو في الفيسبوك :

السموأل :
مسكين.. زي كل البقية.. فاكرين الحكاية في الخرطوم بس.. وماعارفين إنو البلد دي أكبر من الخرطوم مليون مرة.. ومافيها ولا جزء آمن.. حتى الأمان النسبي الموجود في الخرطوم دة..
بيتكلم عن نعمة الأمن في ظل حكومة (إسلامية) بتعلن الجهاد على مواطنيها المسلمين؟؟

اسماعيل :
اخونا دا انصار سنة معروف وعنده كلمة يرددها دائما (والله صحي) متخصص في الصوفية وناس المؤتمر الوطني.. المهم ناس الحكومة يوم مسكوه ومن ديك وعيييييك رقد رز.

عبد الباسط :

يا من تلومون هذا الشيخ أعطوني خطة وبرنامج لانقاذ السودان بعد اسقاط النظام وسوف أكون أول الخارجين ضده. والله حسب علمي أنه لا يوجد برنامج لادارة السودان فقط شباب مندفع يحب التغيير ولا يدرك ما هو المصير

النور :
هذا الشيخ ليس من المنتفعين ولكن حال الدول التي قامت فيها الثورات جعلته يقول هذا الكلام (الشيخ محمد مصطفي عبدالقادر ) وهو من اكثر الشيوخ إنتقادا للحكومة (إذا اخطأت )

أحمد :
الزول ده ما عندو علاقة بالدين لان عبود ونميري والبشير هم من خالفو نبئهم واسقطو الحكومات الشرعية… ياريت البشير يبقي عاقل زي عبود ويريحنا ويرتاح.

عمار :
لا حول الله .. الجهل مصيبة .. و قتل الأرواح ده حكموا عندكم شنو يا مولانا .. اأها و لإباده الفي دارفور و الظلم و ضرب النساء .. الأفعال دي وضعها شنو يا مولانا .. إتقي الله ياخ


لمشاهدة الفيديو إضغط هنـــــــــــــا
[/CENTER][/B]

إعداد معتصم السر
النيلين
[/SIZE][/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

23 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        لسنا قطيعا من البهائم تعلف ياشيخ انما نحن اناس ولدنا احرارا ونعيش أحرارا وسنموت أحرارا وهذا ما تعلمناه من الاسلام الحقيقي

        الرد
      2. 2

        الشيخ تكلم بحكم معاصرتواوتجاربوا الواقعية وهذا ليس بدليل كافي

        لاتباعه نظام البشير ولا غيروا لكن المنطق دا موجود يجوا ناس ابوجلابية

        مقلوبة وينظروا لا امن ولا سكر ولا رغيف ولا بزين ومجربين والمراغنا

        معاهم نفس الكيس الشوعيون مافي اي برنامج ولامنهج وان وجد فشل في

        الاتحاد السوفيتي صاحب النظرية السالينية

        وديل فاسدين حتي النخاع والامن عشان كراسيه ما عشان الشعب

        لكن الحل ماعند الطرق الصوفية والاسلامين ولا الانصار ولا المراغنة ولا

        انصار السنة الحل في رجوع الانسان الي كتاب الله وسنة رسول (ص) والابتعاد عن الشركيات والنظريات وما تخشا في الحق لومة لائم ماتدي رشوة وما تخلي حقك وقول قول الحق والصدق اينما كنت وكيفما كان حالك
        والوعي والتفكير السليم يعمل علي مجتمع متدين نقي وتبداء النفس التواقا الي الله لاكما كذبوا هي لله هي لله وغشوا الناس واخلوهم جهاد وهمي

        وفي الاخير يخرج شيخهم ويقوليك ديل فطايس لانهم اختلفوا في الغنائم

        الرد
      3. 3

        هذا ليس بداعية واذا افترضنا أنه فعلا داعية فليتحدث فى الدين ويخلى السياسةلأصحابها

        الرد
      4. 4

        اتفق مع الشيخ لان كلامه متفق مع الوقائع التاريخية التى مرت بالسودان لان البديل سيكون من جربناه من قبل حيث كانت تلك العهود من اسواة الفترات التى مرت بالسودان حيث لا امن ولا حالة اقتصادية مبشرة ولم يشعر المواطن السودانى بان المسؤلين يبزلون جهدا لمالجة ازماته بل كنا نشعر بانهم يتظرون تحرك العسكر الاطاحة بهم وتلك لا يعنى بان الانقاز افضل ولاكن من افضل السيئين لانه على الاقل وفر الامن

        الرد
      5. 5

        الزول لانه قاعد فى الخرطوم
        بالله عليك امشى دارفور جبال النوبه النيل الأزرق أو ريف الاقليم الشرقى , حيث يعيش البعض كما تعيش الانعام والبعض الآخر يعيش مذعورا حيث لا امن ولا حياة

        الرد
      6. 6

        أبكي ليه نظام ما علمني و لا عالجني. نظام سرقني و ذلاني نظام يدو طوالي في جيبي لحدي ما أفقرني و ملاني ديون يمشي غير مأسوف عليه. يبكو عليهو الشبعانيييين بقعادو

        الرد
      7. 7

        صدقت والله يا شيخ محمد ,, هو اصلا حيكون في فرقه للبكا ؟! من شدة المصيبه البتجيهم لا سمح الله

        الرد
      8. 8

        اولا انا حضرت الخطبة مباشرة وكنت حاضر في المسجد وكان في اول جمعة مظاهرات
        ثانيا عنوان الخطبه كانت ( ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس)
        وكان يدور الموضوع في عدم جواز الخروج علي ولي الامر والايه وعلاقة الحكام والبلا ولم يكت الموضوع مثل ما شبه المقال والكلام واضح جدا والكلام موثق بأحاديث عدم الخروج وانا سو الحكام ابتلا من الله 4001 – ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏مَحْمُودُ بْنُ خَالِدٍ الدِّمَشْقِيُّ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏سُلَيْمَانُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ أَبُو أَيُّوبَ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏ابْنِ أَبِي مَالِكٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِيهِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏عَطَاءِ بْنِ أَبِي رَبَاحٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ ‏ ‏قَالَ ‏ ( ‏أَقْبَلَ عَلَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فَقَالَ يَا مَعْشَرَ ‏ ‏الْمُهَاجِرِينَ ‏ ‏خَمْسٌ إِذَا ابْتُلِيتُمْ بِهِنَّ وَأَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ تُدْرِكُوهُنَّ لَمْ تَظْهَرْ الْفَاحِشَةُ فِي قَوْمٍ قَطُّ حَتَّى يُعْلِنُوا بِهَا إِلَّا فَشَا فِيهِمْ الطَّاعُونُ وَالْأَوْجَاعُ الَّتِي لَمْ تَكُنْ مَضَتْ فِي أَسْلَافِهِمْ الَّذِينَ مَضَوْا وَلَمْ يَنْقُصُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ إِلَّا أُخِذُوا بِالسِّنِينَ وَشِدَّةِ الْمَئُونَةِ ‏ ‏وَجَوْرِ ‏ ‏السُّلْطَانِ عَلَيْهِمْ وَلَمْ يَمْنَعُوا زَكَاةَ أَمْوَالِهِمْ إِلَّا مُنِعُوا ‏ ‏الْقَطْرَ ‏ ‏مِنْ السَّمَاءِ وَلَوْلَا الْبَهَائِمُ لَمْ يُمْطَرُوا وَلَمْ يَنْقُضُوا عَهْدَ اللَّهِ وَعَهْدَ رَسُولِهِ إِلَّا سَلَّطَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ غَيْرِهِمْ فَأَخَذُوا بَعْضَ مَا فِي أَيْدِيهِمْ وَمَا لَمْ تَحْكُمْ أَئِمَّتُهُمْ بِكِتَابِ اللَّهِ وَيَتَخَيَّرُوا مِمَّا أَنْزَلَ اللَّهُ إِلَّا جَعَلَ اللَّهُ بَأْسَهُمْ بَيْنَهُمْ ‏ ).
        وحديث عدم جواز الخروج
        6651 – ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏مُسَدَّدٌ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ الْقَطَّانُ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏الْأَعْمَشُ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏زَيْدُ بْنُ وَهْبٍ ‏ ‏سَمِعْتُ ‏ ‏عَبْدَ اللَّهِ ‏ ‏قَالَ ‏ ( ‏قَالَ لَنَا رَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏إِنَّكُمْ سَتَرَوْنَ بَعْدِي ‏ ‏أَثَرَةً ‏ ‏وَأُمُورًا تُنْكِرُونَهَا قَالُوا فَمَا تَأْمُرُنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ أَدُّوا إِلَيْهِمْ حَقَّهُمْ وَسَلُوا اللَّهَ حَقَّكُمْ ‏).

        الرد
      9. 9

        اين الامن كدى اطلع بضع امتار من الفاشر او نيالا او اطلع شوية كدة من جبال النوبة او النيل الازرق ام حدود الشمال المحازية للدولة الوليدة حدث ولا حرج مهما يكن نظام جديد افضل من هولاء مئات المرات

        الرد
      10. 10

        دا داعيه و يخ أخر الزمن يا سبحان الله الخريف بطاع الدابه من الجحور لكن الافساد احيت ناس القبور ؟

        الرد
      11. 11

        هذا الجاهل ليس بداعية بل وهابي مدعي وعنده مقطع في اليوتيوب يتلغظ بألفاظ نابية داخل المسجد باسلوب يفتقر للبلاغة واحترام بيت الله عز وجل ووردت الاخبار عن اعتقاله بتهمة الاعتداء الجنسي على طفل وهو طليق بكفالة لا اعلم من كفل هذا المريض الشاذ

        الرد
      12. 12

        [SIZE=5]الشيخ مرتاح وضارب الشيات والاطايب وما جايب خبر شيوخ اخر زمن كلهم ماجوريبن ( علماء السلطان — السودان يعاني ويعاني وحكم تخبط واقتصاد منهار ان شاء الله يا شيخ تبكي دا والبيهل قال تبكوا بكا .[/SIZE]

        [SIZE=5]كلامك سوقي اتق الله يا شيخ .[/SIZE]

        الرد
      13. 13

        [FONT=Arial][SIZE=5]كل عام والجميع بخير وهدى الله حكامنا وشيوخنا – الم تسمع يا شيخ بقول الرسول صلى الله عليه وسلم : منَ ولاه الله امر المسلمين فاحتجب دون حاجتهم وخلتهم وفقرهم إحتجب الله عنه والم تسمع بقوله صلى الله عليه وسلم إن الناس إذا رأواالظالم فلم ياخذوا على يديه أوشك أن يعمهم الله بعقاب منه _ الفقر دمر أخلاقنا وقيمنا يا شيوخ وأنتم توالون الحكام وتبررون لظلمهم وقهرهم وتجويعهم لشعوبهم- والم تسمع يا شيخ بقوله تعالى ( ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ومن قُتل مظلوماً فقد جعلنا لوليه سلطاناً فلا يسرف في القتل إنه كان منصورا) سورة الإسراء 33 ورب العالمين في محكم تنزيله أنكر على الظالم أن يكون حاكماً قال تعالى ( وإذا ابتلى ابراهيم ربهُ بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس إماماًقال ومن ذريتي قال لا ينال عهدي الظالمين ) سورة البقرة 124 وحكام اليوم في السودان إستحلوا دماء المسلمين لأنهم خرجوا لرفض الظلم والجوع وغلاء الأسعار هكذا يقتلون بكل بساطة وامثالكم من الذين إبتلانا الله بهم مع حكامنا يدافعون عن الظالمين قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : مَن أعان على قتل مؤمن بشطر كلمة لقى الله عزّ وجلّ مكتوب بين عينيه آيس من رحمة الله- فاتقوا الله يا شيوخ آخر الزمان ووجهوا نصائحكم للحكام الظالمين وليس للرعايا المظلومين .[/SIZE][/FONT]

        الرد
      14. 14

        مشكلتنا الأكبر من الغلا والبلاء مصيبة الدعاة من امثالك ” لا خلقة ولا أخلاق” …..

        ونناشد الحكومة اولا قبل حلحلة غلاء المعيشة ضبط الدعوة من الخوارج وشذاذ الّاّفاق….

        الرد
      15. 15

        هذا الرجل الجاهل من الذى شيخه ؟ وهل أى شخص يطلق لحيته تسمونه شيخا !!!يا للعجب !!!هذا الرجل ( همو كرشو ) !!أنظروا إليها كيف هى منتفخة..!!! أقول له : ليس بالخبز وحده يحى الأنسان …هؤلاء هم الذين يرضون بالمهانة والذل ..همهم فى الحياة فقط الأكل كالدواب تماما .. وما عرفنا شيوخا يرتادون المنابر ويشيرون للآخرين بأشارات مستفزة بل ومترعة حتى الثمالة بأطنان من الجهل وسوء الأدب … كيف لشيخ أن يستفز طائفة أصيلة من نسيج المجتمع السودانى ..لها تأريخها الراسخ فى وجدان الشعب السودانى ( بالمناسبة أنا لست أنصاريا ) أقول هؤلاء الأنصار هم الذين أنشأوا أول دولة إسلامية فى السودان وهم الذين بذلوا ووهبوا أرواحهم رخيصة من أجل هذا الوطن ..لا أظن أن ثقافتك المحدودة مرت ولو مرور الكرام عما كتبه المؤرخون الغربيون عن بطولة وشجاعة هؤلاء الدراويش ( ذوى الجلابيب المقلوبة ) ..لا أظنك سمعت بالسير ونستون تشرشل (أحد رؤساء وزراء بريطانيا السابفين ) ووقتها كان مراسلا حربيا عندما إشتد أوار الحرب فى كررى ..كان تشرشل أصدق من كتب عن إستبسال وشجاعة ( ذوى الجلابيب المقلوبة ) حيث ذكر أن هؤلاء كانوا يتصدون ويقابلون نيران مدافع الأنجليز ليحموا من بظهرهم باذلين أرواحهم فداءا لمن خلفهم ..فى هذا المقام ذكر لى أحد الأوربيين و أنا طالب خارج السودان : ( يا لكم من شعب عظيم ..إستطاع أن يغتال حاكمه ( غردون باشا ) فى حين أن الصين لم تقدر على ذلك عندما كان يحكمهم !!!تلك الفترة التى حكم فيها الأمام محمد أحمد المهدى وخليفته عبدالله التعايشى أرخ لها المؤرخون وكتب عنها الباحثون وأهل الفكر فى العالم بأنها ثورة بحق وحقيق وصارت أنصع صفحة فى كتاب تاريخ السودان وصارت تعرف ب (الثورة المهدية ) و أحيانا ( ثورة الدراويش ) ..كان وقودها هقلاء ذوى ( الجلابيب المقلوبة ) الذين صنعوا وسطروا لهذا البلد تأريخا ومجدا تليدا نفخر به على مر الأزمنة ..وأخيرا أنا أتساءل : (من أين أتى هؤلاء ) ؟ وكان قد سألها أديبنا الراحل الطيب صالح ..فهل من إجابة …!!!!

        الرد
      16. 16

        الاخوة الافاضل السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاتة
        كل عام وانتم بالف خير
        اخوتى حينما نتحدث عن مشاكل السودان لا بد لنا للنظر بموضوعية وعليها نبنى اساس الخلاف والسؤال يطرح نفسة
        اولا:-
        ماذا نريد نحن السودانين من السودان
        والاجابة على هذا السوال بسيطة جدا وكلنا كسودانين نريد ان نرى السودان دولة قوية ترعى حقوق شعبها فى الداخل والخارج ولها مسؤلية اقتصادية تجاة الامة العربية والاسلامية حيث اننا نمتلك موارد من الممكن ان تكفى حاجة الوطن العربى والامة الاسلامية ولكن اخوتى ماذا فعلنا نحن لمثل هذة الثروات سواء حكومة وشعبا شيبا وشبابا والمشكلة هنا تكمن فى اننا كل منا يغرد فى اتجاة معاكس للاخر دون النظر الى مصلحة السودان اولا واخيرا ولذلك افتقرنا الى ابسط مقومات التخطيط الممنهج السليم الذى يؤتى اكلة بعد فترة وجيزة والاسواء من ذلك اشغلنا فى اظهار عيوب البعض من اين انت ومن معك ومن يساندك وانت قريب لمن فى الحكومة وهكذا امور هى التى اسقطت نظام الرئيس السابق حسنى مبارك فى مصر حيث تفشت فيهم المحسوبية والنسب والسلطة

        ثانيا:-
        المشكلة تكمن فى اعلاقة ما بين الحكومة السودانية والشعب بصورة خيالية فلا الشعب يريد التحرك نحو الافضل والانتاج والتنمية ولا الحكومة تستطيع ايجاد برانمج هادفة مع العلم ان دور الحكومة هنا محدود فبطبيعة العمل بالنسبة للسلك الدبلوماسى نجد ان معظم القنصليات التجارية على مستوى العالم لها معلومات تجارية تقدمها الى المستثمرين والشركات العربية والعالمية فى اى مجال من مجالات التجارة والتصدير ولكن كل البعثات السودانية خارج السودان لا يوجد لديها ادنى معلومات عن اى شئ فى االسودان سوى القليل جدا جدا من اسماء المشروعات فى السودان فقط لا غير ويأتى بعد ذلك مشكلة المواطن السودانى الذى هو من عامة الشعب فتجدا ان المواطن لا يقدم للعربى بصفة عامة عن ماهى موارد السودان الحقيقية وماهى سبل التواصل مع المستثمرين السودانين او ماهى برامج ودراسات الجدوى التى من الممكن ان تجزب اعداد كبيرة من الاخوة العرب للاستثمار فى السودان لاكثر من 90 مجال خدمى وزراعى وصناعى وتجارى بل تجد ان كل فرد يريد ان يصدر لنفسة ويطمع فى اكبر قدر من حصة الارباح لصالحة الشخصى مع العلم ان البضاعة اصلا هو ليس المالك الرئيسى لها بل هو وسيط فى اغلب الاحيان ولذلك احبتى نفتقر الى الكثير من التنظيم فى فتح الاسواق الخارجية مع العلم ان الفرصة متاحة الان اكثر من اى وقت مضى وذلك لحاجة العالم العربى للغذا وقلة الموارد فى كثير من الدول العربية حولنا وخاصة تقلبات الطبيعة ونقص الموارد الحاد الذى سيؤثر حتما على نقص المواد الغذائية وهذة فرصة لا بد لنا من اقتناصها بكل قوة

        ثالثا:
        ماهو المطلوب منا نحن كسودانين محبين للسودان والشعب السودانى بصفة عامة
        1- تجميع اسواقنا وبرامجها وقوانينها فى صف واحد وهدف واحد
        2- التواصل مع كافة القطاعات فى العالم الختارجى من خلال الشركات السودانية والافراد فى كل مكان لايصال منتج سودانى لة مواصفات ذات جودة عالية للمنافسة وانا على يقين تااام ان المنتج السودانى سيكون ارخص من الكثير من المنتجات الصناعية التى يضاف اليها مواد ومكسبات طعم ورائحة وغيرة من المواد الضارة
        3- الاستغلال الامثل لكل الموارد السودانية بشكل عملى وذلك من اجل تقليل تكلفة مدخلات الانتاج
        4- العمل على تطوير وتشييد مناطق تجارية حرة فى كافة حدود السودان شرقا وغربا وجنوبا وشمالا مع الدول تالمجاورة وتذليل كافة العقبات التجارية والتصديرية
        5- انشاء مجمعات صناعية صغيرة للشباب والمساعدة على دفع عجلة الانتاج بكميات كبيرة وتصديرها الى كافةالدول المجاورة التى تعانى من اسواء موجات الغلاء الحاد فى الاسعار
        6- فتح اسواق خارج السودان وذلك باتاعون مع جمعيات رجال الاعمال فى الخارج والمؤسسات التجارية الكبرى فى توريد خامات ومنتجات هم فى حوجة اليها اكثر بكثير
        7- العمل على ايجاد الية فعالة للنقل التجارى عبر تكوين شبكة نقل تجاري خاصة بالمشروعات الانتاجية فى السودان لايصال المنتج فى زمن ثياسى

        اخيرا اخوتى من كان لة وجه نظر فليكتبها بكل ود واخلاص ليستفاد منها الاخرون فربما تجد من يستفيد من جملة صغيرة تؤدى الى تغير مجرى حياتة

        اخوكم
        اشرف العيساوى
        المجموعة العربية للتنمية الاقتصادية

        الرد
      17. 17

        شيوخ السلطان وامثالهم كثر قبحهم الله شيوخ الضلال لانهم مواليين للحكام حتى في المواقف التي تكون فيها الامور واضحة لذلك سيدي الشيخ وامثاله نتوقع منه حمل السلاح والخروج بالفتاوي الضلالية لنصر النظام وولي نعمتهم ونسيوا الخالق ومدبر الامور خرجوا من الخط ونافقوا باسم الدين ونسيوا الله العالي المتعال القادر المقدر القدير وربنا يورينا فيهم يوم ونسال الله ان يكفي المجتمع شر هولاء المنافقين تجار الدين

        وكل سنة والامة السودانية بخير

        الرد
      18. 18

        [B][SIZE=5]الى كل من انتقد الشيخ والله الواحد لو سألكم ما هي شروط لا اله الا الله ما يعرف يجاوب ولو سألوكم من فروض و سنن الصلاة ما تعرفوا شيئا . ومن المفارقات العجيبة ان الواحد فيكم لو اشكلت عليه حاجة بسيطة في الدين او في الحياة الاسرية مع زوجته في طلاق او غيره يمشي يسأل الشيوخ لكن الامر عندما يكون يخص عامة المسلمين ذي الموضوع الاحنا بصدده اي واحد يفتي بي مزاجه وهو اجهل ما يكون !!!
        صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال : ((سيأتي على الناس سنوات خداعات يصدق فيها الكاذب و يكذب فيها الصادق و يؤتمن
        فيها الخائن و يخون فيها الأمين و ينطق فيها الرويبضة . قيل : و ما الرويبضة ؟
        قال : الرجل [SIZE=7][B]التافه[/B][/SIZE] يتكلم في أمر العامة )).[/SIZE][/B]

        الرد
      19. 19

        [B][SIZE=7]يا المسمي نفسك “همام” المقام هنا ضيق للكشف عن ضلال وشرك الصوفية لكن اكتفي بي جزء بسيط من الطريقة الختمية . الشرك والضلال الذي نشره الختمية في السودان يفوق ضلال كفار قريش حيث قال محمدعثمان الحتم في كتاب النور البراق في مدح النبي المصداق صفحة 216 ( نحن المراغنة الاخيار من قدم الكون كله و كل الملك اجمعه في طي قبضتنا نار الحليل خبت من سر تفلتنا ونار موسى اضاءت من محاسننا والطور دك و موسى خر منصعقا لما راى النور تعظيما لرفعتنا و ايوب لما دعانى عند بلوته اجابه الله اجلالا لدعوتنا)
        انت داير شرك و ضلال اكتر من كدا بالله عليك في واحد من كفار قريش قال كلام ذي دة ؟؟؟ ياخ دة قال ((الكون كله وكل الملك اجمعه ))هو وكت عنده ملك الكون دة كله ما يقلب الحكومة دي ويريحكم من المظاهرات دي . ياخ انتوا ما عارفين حاجة عن الصوفية وفي كلام ذي دة موجود في المدائح عشان في ناس بقولوا الكتب دي الفوها انصار السنة لكن المقام هنا ضيق للكشف عن البلاوي دي .
        حسبنا الله ونعم الوكيل[/SIZE][/B]

        الرد
      20. 20

        من الاخر..الذين يقدمون انفسهم كبديل للحكم في السودان مجربين وغير مؤهلين فهم اما متردية أو نطيحة..وحل السودان في الرجوع الى الدين والقيم والمبادئ..ونحن لسنا أمة تصدر وتستورد ويشغلها الخبز واللحم نحن امة تصدر السجود والركوع
        لم تنسى افريقيا ولا صحراؤها..سجداتنا والارض تقذف نارا

        الرد
      21. 21

        ده واحد صعلوك ساي محمد المصطفي شنو و شيخ شنو سبحان الله الصعاليك بقو يتكلمو في امور الدولة

        الرد
      22. 22
        صلاح عوض

        شيخ مصطفى في كثير من الاحيان لا يخرج عن الكتاب والسنة، نعيب عليه وصفه للصوفية بالمجرمين الخارجين عن شريعة محمد صلى الله عليه وسلم ويدعون الناس للشرك بالله وفي ذلك كذب ورب الكعبة ونسى انهم مسلمين ولهم حرمة يحاسبه الله عليها وحسب معرفتنا بهم هم علماء بالشريعة والتوحيد والقرآن وكل علوم الفقه وحسب قرآتنا له فهو اقل علما منهم بكثير فاقترح عليه ان يسجل زيارة لام ضوا بان في حضرة الخليفة الجد ليعرف انه على خطأ وياخذ العلم من اهله حتى يلقى الله راضيا عنه

        الرد
      23. 23
        mohammed

        ربنا يسهل

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس