كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

تصاعد الاحداث العسكرية بالجنوب وتأثيرها على الاقتصاد السوداني على منضدة الـخبراء



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]تصاعد الاحداث العسكرية في دولة الجنوب بوتيرة متسارعة القت بالتأكيد بظلالها السالبة على الاوضاع الاقتصادية بدولة الجنوب فالسياسة والاقتصاد وجهان لعملة واحدة ولأن السودان ودولة الجنوب كانتا دولة واحدة وانفصلتا غير ان الكثير من الروابط الاقتصادية والمصالح المشتركة تربط بين الدولتين ودوي انفجار الاوضاع بالجنوب يتردد صداه في السودان وهذا ما اجمع عليه اهل الاختصاص والخبراء الذين استطلعتهم (أخبار اليوم) حول صدى تأثير الاحداث الراهنة في الجنوب على السودان اقتصاديا وقد اجمع الخبراء على التأثير السلبي للاحداث على الاقتصاد بالسودان. فماذا قال اولئك الخبراء.

اقر امين امانة اللجنة الاقتصادية بالمؤتمر الوطني د. حسن احمد طه بالتأثير السلبي للاحداث التي اندلعت في دولة جنوب السودان على الاوضاع الاقتصادية بالسودان وقال في حديثه لـ(أخبار اليوم) ان اقتصاد شمال وجنوب السودان كان ومايزال اقتصادا واحدا واي عدم استقرار في دولة الجنوب يؤثر سلبا على الشمال، ونبه طه الى ان اخطر مشكلة يواجهها الجنوب وتؤثر سلبا على الاقتصاد مسألة البترول حيث ان الجنوب اعتاد على النفط واي تأثير على ايراداته يؤثر سلبا على الاقتصاد بدولة الجنوب وعلى المصالح والبرامج الاجتماعية من صحة وتعليم ولا يفوتنا ان نذكر ان البترول مورد حيوي وهام لدولة السودان فهو يساهم بصورة كبيرة في تدفقات النقد الاجنبي ويؤثر على اقتصاد السودان.

تأثير سلبي على التجارة

ونوه طه الى الاثر السلبي من جانب الاحداث الاخيرة بالجنوب على المناطق الحدودية بين دولتي السودان وجنوب السودان اضافة للتأثير على حركة التجارة بين البلدين خاصة ان الجنوب يحتاج الى منتجات وموارد السودان وبالتالي فان عدم الاستقرار في الجنوب يؤثر سلبا على المناطق الحدودية ويسبب النزوح ينعكس سلبا على اقتصاد السودان وتمنى امين اللجنة الاقتصادية بالمؤتمر الوطني ان تشهد الاوضاع في الجنوب استقرارا ويعود الأمن الى دولة الجنوب حتى ينعم البلدان بالاستقرار والطمأنينة.

التأثير على موازنة 2014

وشاركه الرأى الخبير الاقتصادي د. كمال كرار وزاد بأن تأثير الاحداث في الجنوب يصل الى موازنة 2014 وقال ان 2014 تعتمد على رسوم العبور وان تقدر بـ(2.3) مليار جنيه كما وان الاحداث تؤثر على مناطق التماس على حدود البلدين حيث يعيش اكثر من (13) مليون مواطن في تلك المناطق تعتمد حركتهم الاقتصادية على تجارة الحدود والمراعي وقال كرار ان لامشكلة تكمن خطورتها في امتداد الحرب وتفاقهما اي ان يصبح المواطنين لاجئين ونازحين وهؤلاء يشكلون ضغطا اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا على السودان.

حقول النفط .. اهداف عسكرية

واشار الخبير الاقتصادي المهندس الصديق الصادق المهدي الى تأثير الاحداث العسكرية في الجنوب على المدى القريب على الاقتصاد السوداني وقال لـ(أخبار اليوم) سيكون الاثر سلبيا على المدى القريب لأن حقول البترول من الاهداف العسكرية وفي ظل الاضطرابات الأمنية في الوقت الراهن فسيتوقف ضخ النفط بما يؤثر سلبا على الاقتصاد بالسودان. اضافة الى التأثير السلبي للاضطرابات تلك على انسياب التجارة بما يسهم خسارة السودان لعائدات التجارة البينية مع دولة الجنوب اما على المدى البعيد فان مسألة التعامل مع السودان واحدة من الاهداف التي عليها الصراع في الجنوب وبوصلة الاقتصاد تعتمد على ما ستسفر عنه الاوضاع.

اجرته : ناهد أوشي:صحيفة اخبار اليوم[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس