زواج سوداناس

إثيوبيا تنشر بطاريات صواريخ في محيط إنشاءات سد النهضة



شارك الموضوع :


تعزز إثيوبيا من حماية سد النهضة، سواء عبر إجراءات أمنية أو من خلال إنشاء حزام أمان يحيط بكامل المنطقة التي يتم تشييد السد بها. وفي السياق، يفيد مصدر إثيوبي أن بلاده نشرت بطاريات صواريخ للدفاع الجوي فرنسية الصنع في محيط إنشاءات سد النهضة الإثيوبي. ويوضح المصدر أن بلاده أقدمت على تلك الخطوة عقب اعتماد محيط موقع الإنشاءات بمساحة 63 كيلومتراً مربعاً كمنطقة عسكرية خاضعة لتأمين قوات الجيش الإثيوبي.

ووفقاً للمصدر، الذي يعد أحد المكلفين من قبل أديس أبابا بإدارة ملف السد، فإن نشر بطاريات الصواريخ يعد إجراءً طبيعياً في حالة السدود الضخمة، وذلك من باب حماية الأمن القومي. ويلفت إلى أن مصر نفسها تقوم بنفس الإجراء في محيط السد العالي بمدينة أسوان في الجنوب المصري.
كما يتطرق المصدر إلى حديث بعض وسائل الإعلام المصرية عن أن سد النهضة مهدد بالانهيار نتيجة السيول، معتبراً أنه غير منطقي وغير علمي تماماً. ولا يتردد المصدر في القول إن هذا الأمر يعد “هراء. ونحن نحزن كثيراً أن يصدر عن إعلام دولة بحجم مصر”.

كذلك يشير المصدر إلى أن بلاده التزمت بجميع معايير الأمان اللازمة لبناء السد، موضحاً أن هناك حزام أمان يحيط بكامل المنطقة التي يتم تشييد السد بها. ويوضح أن هذا الحزام تم بناؤه من صخور أحد الجبال العملاقة التي كانت متواجدة بالمنطقة، إذ جرى تفتيت الجبل وصب الخرسانة المسلحة فوق تلك الصخور بارتفاع مناسب يضمن تخفيف حدة اندفاع المياه في حال تعرض السد لعمل عدائي. ووفقاً للمصدر، فإن التفكير في بناء في هذا الحزام الصخري الخرساني أتى في أعقاب تلويح النظام المصري السابق، خلال فترة الرئيس المعزول محمد مرسي، بالقيام بعملية عسكرية ضد إنشاءات السد.

وكان مصدر إثيوبي مطلع على ملف السد قد أكد سابقاً في تصريحات خاصة أن بلاده انتهت من 55 في المائة من إنشاءات السد، لافتاً إلى أنه من المنتظر الانتهاء من السد نهاية عام 2017 حيث يجري العمل على مدار 24 ساعة. وبحسب المصدر، فإن بلاده انتهت من تركيب توربينات الكهرباء الـ16 في جسم السد، بعد انتهاء الأماكن المخصصة لها. كذلك تم الانتهاء من خطوط الكهرباء التي ستنقل الطاقة المولدة إلى أقصى الجنوب الإثيوبي.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


13 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        salih

        ده الشغل ما لعب كيزان

        الرد
      2. 2
        الاسيوطي

        نهر أجراه الله لن يستطيع أحد منعه وامطار العام خير دليل والمكر السيئ سيحيق باهله

        الرد
        1. 2.1
          55

          باللة

          الرد
      3. 3
        wad nabag

        منذ بدايه انشاء سد النهضه وفي اثناء التشيد ومن بعد الانتهاء من التشيد لهذا السد الضخم فان الامن القومي المائي للسودان متشابك ومتصل بالامن القومي الاثيوبي إذ أن مخاطر إنهيار السد ستكون كارثيه في المقام الاول علي السودان وسدوده ومدنه ومشاريعه الزراعيه وبنائه التحتي نظرا للموقع الجغرافي للسد الذي تم انشائه فيهفهو باخر بقعه للحدود السودانيه الاثيوبيه!!!! لذلك فان تامين منطقه حزام انشاء السد عمليه حيويه بالنسبه للشعب السوداني بقدر ماهي حيويه ومهمه بالنسبه للشعب الاثيوبي, لهذا فاننا نرحب بها وان جأت متاخره كونها من المفترض ان تكون مهمه مشتركه يتعاون علي تعززيها الجانبان.
        واننا اذ ناسف ايضا للاخبار الوارده في الاعلام المصري عن انهيار سد النهضه علي لسان خبراء في المياه وانشاء السدود واستاذه جامعات كما نشرته بعض الصحف السودانيه نقلا عن اعلام المحروسه, نلاحظ ايضا بان نوعيه المعلومات المنقوله سطحيه وغير علميه او مبنيه علي دراسات هندسيه رصينه وجاده !!! فهم يتحدثون عن انهبار السد بمسببات مختبلفه ومتناقضه فمره بفالق البحر الاحمر الذي سيؤثر في الكعبه المشرفه واخري بغزاره الامطار الصيفيه وثالثه بالجفاف ورابعه بزراعه ملاين شتلات الموز واخري وليست باخيره بعمل عسكري بليد , مما يجعلها اقرب لامنيات عاجز عن كونها اسباب موضوعيه لانهيار سدود.
        وفي اعتقادنا الشخصي المتواضع بان التفكير الاستراتيجي السليم يقول ان الامن القومي المائي الغذائي التنموي (للدول الثلاث ) هم مشترك لا ينفصل بعضه عن بعض وكذلك مهمه التمويل والانشاء والصيانه والحمايه للسد لان فوائده مشتركه ومتكامله وليست متناقضه الا في عقل من ابي !! وان المساكشه والكذب والتضليل والتشويش لايفيد ولايجدي شيئا لايقاف بناء التنميه لشعوب حوض النيل.
        لشعوب الحوض استحقاقات تاخرت طويلا لذلك فهي عازمه علي بناء مستقبلها بغير تردد فمرحبا بمن ادرك هذه الحقيقه ولو متاخرا وتعاون معها وسيخسر المتنطتون. والله من وراء القصد …… ودنبق.

        الرد
        1. 3.1
          سوداني

          wad nabag
          اعجبتني

          الرد
      4. 4
        ابوعبدالله

        يجب على السودان التعاون مع اثيوبيا في تأمين السد ضد اي عدوان فيعتبر امن قومي سوداني في المقام الأول لان انهيار السد بعمل دائي لا يضر باثيوبيا فحسب بل السودان اكثر لذلك نشر هذه على مشارف البحر الأحمر وحلايب افضل

        الرد
      5. 5
        مرتضى السر

        انا عندى اقتراح لى الحكومة الاثيوبية لى حكاية تامين السد لانو الشغلانة مابتتحمل …الدفاع بالنظر بس

        الرد
        1. 5.1
          حسن

          للعلم الدفاع بالنظر حاجة معروفة في الدفاع الجوى خاصة للطيران المنخفض الذي لا يرصد بالرادار.

          الرد
      6. 6
        wad nabag

        اقوي واحسن وسائل الدفاع واطولها عمرا واشدها ثباتا ,التعاون بين الدول الثلاث بقياده السودان للمصالح والفوائد الناتجه من السد !! تخزين واداره المياه وانتاج وتوزيع وبيع الطاقه الكهرومائيه وزراعه وانتاج وتسويق الغذاء. والحمايه والدفاع عن الامن القومي للدول الثلاث بالمضادات الارضيه والردارات والطائرات وبالنظر فهي وسائل مساعده ويجوز استعمالها مجتمعين ومنفردين وللخبراء والمختصين الخبر اليقين .والله اعلم وهو من وراء القصد…. ودنبق

        الرد
      7. 7
        انجلينا

        والله تعليقات مزرية وضعيفة ومطبلاتية دا الوقت الفيه يستثمر السياسين السودانيين لكن وييييين الفهم …انهيار السد معناه اقامة دولة بنى اسرائيل سيمسح كل السودان النيلى وثلثى مصر تماما …..مصر بكل عسكرها وعتادها لا يمكن ان تمس طوبة من السد الا اذا وجدت موطى قدم فى السودان اى بموافقة السودان ….بعدين يا صالح انت لسة ماسك فى انو كان أصلا فى كيزان!!!! والله شعب غريب

        الرد
      8. 8
        wad nab

        وينك يا انجلينا يابت الناس افتقدناك فتره طويله !! بالتاكيد ليس هناك دوله سوف تستفيد الان من تدمير سد النهضه من بعد اكتمال 55% من بنائه الذي يشكل كل جسم السد وبواباته وتركيب كل التوربينات وحجز مياه بحجم معين خلف السد بعد تحويل مجراه قرببا لسبب بسيط وواضح الا وهو (حجم الدمار المهول) للسودان اولا ومصر ثانبا واثيوببا ثالثا وفلسطين واسرائيل بالتبعيه !!!
        ودوله اسرائيل من غير حدود قائمه من قرابه ستون عاما اما الكبري فمؤشراتها تقول بان موعد اقامتها لصيق بميعاد زوالها والله اعلم.
        اخبار انهيار السد بفعل فاعل مصممه للاستهلاك المحلي داخل المحروسه
        والتقاط الساسه السودانيون لقفاز الرياده والقياده للدفاع عن السد واداره حق الانتفاع بفوائده الكثيره متاح لهم الان وفي يقيني لن يتركوه لغيرهم ابدا ولاسباب موضوعيه متعدده اهمها انهم اهل لذلك ومستحقات تاريخيه وموقع جغرافي !! فالسد انشئ ليبقي وستعم فوائده الجميع باذن الله. والله من وراء القصد…ودنبق,

        الرد
      9. 9
        احمد

        مصر تموت من الغرق افضل من ان تموت من العطش يا هذا ثم من قال ان انهار السد ستمحو مصر ؟ اضرار السد على اقصى جنوب مصر فقط ان فتح مفيض توشكى ثم مصر ليس فى حاجه الى السودان يا هذا لقد اشترت مصر حملات طيران وسنذهب بها الى اريتريا ان تطلب الامر هذا دفاع جو الاثيوبيه لا تمثل شىء حيث ان مصر سلمت من روسيا الاس 300 – انتم يا سودنين شعب فعلا غلبان تشجعون فقط ربنا يهديكم انم ضد دوله مسلمه مثل مصر مع دوله مسحيه تضهد المسلمين فى اثيوبيا

        الرد
        1. 9.1
          wad nabag

          السلام عليكم الاستاذ احمد ,
          اذا كنت تعتقد بان المساله مباره (كره قدم) ونحن نشجع الفريق الاثيوبي ضد المصري فانت واهم ونايم في العسل ياحاج احمد !! نحن ندافع عن حق( كل شعوب) حوض النيل في الحياه والتنميه والاستقرار وانتاج الطاقه والغذاء بالمياه والتعاون المشترك الثلاثي واسسه تحت اشراف (اداره سودانيه) , وعن حق الدفاع عن المنشأت الحيويه ضد من يريد تدميرها او يخطط او يعمل لذلك لانها وسيلتنا لانتاج الطاقه النظيفه الرخيصه وتنظيم سريان الماه طوال العام لزراعه الارض اكثر من مره في العام الواحد وقد تم انفاق بلاين الدولارات لانشائها داخل كل من السودان واثيوبيا والحفاظ عليها واجب !!
          ومصر لها ان تستري ماتشاء من الاسلحه وتتعاون مع من تشاء من الدول ولكن لن تستطيع ان تمنع الاخرين من اداره ملف مياه النيل بعدل وتوازن وكفائه من بعد ان فشلت في ادارته خلال مئتي عام!!! وبالمناسبه اثيوبيا بها مسلمون كثر ولايعانون التقتيل والاعتقال والتشريد مثل مايعانيه اخوه لهم مسلمون داخل مصر اعانهم الله علي تحمل ماابتلاهم به !! وعدم اهتمامك بالجزء الجنوبي من مصر ان اصابه الغرق يعكس عنصريتك وتفكيرك الملتوي !!! فاهل الصعيد هم رجال مصرالاشداء واهل عزتها
          وبناه حضارتها . فهل تريد انت ان تبني وتعمّر او ان تهدم وتدمر لتعيش انت ويموت غيرك؟؟؟ والله من وراء القصد….. ودنبق.

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *