كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

ياها فلاحتكم



شارك الموضوع :

جاء في خبر نشرته الغراء (آخر لحظة) يوم أمس أن النائب بتشريعي الخرطوم عبد الله الريح كشف وجود إعلانات ولافتات في طرقات وسط الخرطوم (تشمئز) منها النفس؛ وذلك لاحتوائها على صور نساء عاريات، وأضاف الريح أن اللغة التي تعرض بها تلك الإعلانات عبارة عن كلام شوارع.

للمرة الأولى عقب قراءتي لذلك التصريح أتحقق من المقولة الشعبية (الفاقة بتعلم المشاط)، فالسيد النائب المحترم ترك هموم المواطنين جانبا والمشاكل الحقيقية ومعاناتهم في الحصول على ما يعينهم- ترك الرجل كل ذلك، وبحلق في صور النساء العاريات.

لو نظرت أيها النائب أسفل تلك الصور لوجدت شوارع متآكلة وحفرا ومجاري ممتلئة بالبعوض والحشرات والطحالب والمياه الراكدة، ولشاهدت جيوش الذباب، وأكياس النايلون الطائرة، ولو أرخيت عينيك عن صور النساء العاريات لوجدت أن النفايات مكدسة، والمشردين يعبثون بها؛ بحثا عن قوارير البلاستيك الفارغة.

لو تركت الانشغال بالصور العارية لوجدت المتسولون هم أصحاب المهن السائدة، وهم الموجودون الأكثر في الإشارات الضوئية، وفي المطاعم، وداخل المحال التجارية، ولو أرخيت عينيك قليلا عن صدور النساء وشعورهن لشاهدت الأطفال الصغار وهم يقرعون على زجاج سيارتك يطلبون منك جنيها مقابل نظافة الزجاج والمرايا الجانبية.

لو نظرت- فقط- في وجوه المواطنين لحظات لرأيت البؤس والشقاء والمعاناة، ولعلمت أن ذلك المواطن يجر أذيال الخيبة؛ لأن نقوده لم تكفِ لشراء الدواء، أو إجراء الفحص، أو مقابلة الطبيب، وأن هذه المرأة تبكي لطرد ابنها من المدرسة؛ لعدم دفعه الرسوم، وأن هؤلاء قدموا في وظيفة، وعادوا بخفي حنين؛ لأن سؤال المعاينة كان أذكر إيجابيات فترة الحكم في عهد حكومة المؤتمر الوطني فأسقط في يدهم.. فأسقطوا في المعاينة.

ولو أرخيت عينيك ذراعا عن متابعة الإعلانات في الطرق والتربص بصور النساء لاستطعت أن ترى جيدا الفقر يمشي على قدمين في شوارع الخرطوم، تلك الشوارع والمدن، التي أنت مندوب عن المواطن لتمثله في مجلسها، هل تعتقد أن المواطنين يرغبون في مناقشة صورة امرأة معلقة في لافتة (يوني بول) أم أنهم يرغبون في مناقشة انقطاع المياه.

سل المواطنين أي موضوع أهم بالنسة لهم مأكلهم ومشربهم أم صدر امرأة عارية؟.

ثم دعك من كل هذا حتى متى تقوموا مجالس تشريعية بالوصاية على اللافتات، وتنسون وصايتكم لرعاية مصالح المواطنين.

اترك صور النساء المعلقات على اللافتات، وانظر إلى النساء المعلقات شماعة في المواصلات.. وقل لي أيها خادش للحياء ومذل ومهين.

ضعوا سياسات ولوائح لضبط الأسواق، وتفريج كرب المواطنين، وإعانتهم كمجلس تشريعي، وتابعوا الحلول، واتركوا القضايا الانصرافية.. وتأكد ألا أحد من المواطنين قد رفع رأسه لرؤية تلك الصور العارية فظهورهم محنية من التعب والإحباط.

خارج السور

هذا قدرنا برلمان يناقش (ختان النساء)، ومجلس تشريعي يناقش (صدور النساء).. ياها فلاحتهم.

سهير عبد الرحيم
صحيفة التيار

شارك الموضوع :

15 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        شارد ما وارد

        الضائقة المعيشية الاحتا فيها والحكومة المتسلطة على رقبتنا سببها فسادنا الأخلاقي اولا واخيرا ،، وواجب الصحفيات خصوصا ،،،أن يقمن بتوعية المجتمع بضرورة التمسك بالاخلاق الحميدة والدفاع عن القيم الفاضلة وعن كل من يدعو الى الحشمة والوقار ،،

        الرد
        1. 1.1
          ام سهل

          الفساد الاخلاقي ضعف في الايمان وعدم خوف من رب العالمين
          معني كلامك دة الفقراء مرفوع عنهم القلم ولا شنو ؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

          الرد
          1. ام سهل

            معلش معليش
            اسفة يا اخوي انا اول فهمت خطا
            اسفة
            الكلام دة مفروض اوجهه ليها هي

            الرد
      2. 2
        ودبندة

        البرلمان لو هو فاضي شغل كان تداول موضوعك الفضيحة داك .الشغل الراي العام.

        الرد
      3. 3
        عادل عثمان

        محلب الدقاقة ..!!

        الرد
      4. 4
        ود النيل تمساح

        الاستاذه سهير يسلم يراعك ياجميله
        ياريت يكون عندنا عشره بس من نوعك الجميل
        تسلمي انت وتسلم البطن الجابتك
        موضوع جد جميل ومريح
        بس لو اعضاء البرلمان بعرفوا يقروا ويفهموا يكون كويس

        الرد
      5. 5
        Um- khalid

        مواضيعك كلها متناقضة تارة تؤيدين وتارة تنكرين وتارة تشتمين وتارة اخرى تصفقين لم نفهمك ماذا تريدين ؟؟؟!!!
        من حق اي مسئول ان ينتبه للافتات الشوارع ويتابع كل شاردة وواردة لان اعلامنا هو عنوان اخلاقنا .
        فعندما يرى الزائر لبلدنا الحبيب هكذا اعلانات في الشوارع اكيد وبلا شك سيحكم على اخلاقيات السودانيين من خلال هذه الاعلانات
        انا اتفق معك بكل ماقلتيه ولاول مرو اتفق معك فيها ولكن بخصوص ماقلتيه عن الاعلان المعروض في شاشات الشوارع لا اتفق معك فيها وكان من الاجدر ان يكون من ضمن المنهي عنها في قولك ولكن مع الاسف ؟؟؟!!!

        الرد
      6. 6
        ام سهل

        الاخلاق والفضيلة اهم من الشوارع واهم من انك تملي بطنك بالاكل والشراب
        شنو فايدة المتعة والشبع وانتي علاقتك بربنا صفر
        اول نربي نفسنا علي القيم الاسلامية اللي امرنا بيها ربنا سبحانه وتعالي بعدين نشوف ملذات الدنيا
        يمكن تموتي في اي وقت الشوارع المعبدة والراحة والشبع ما ح يشفع ليكي وانتي بتتحرقي بالنار وانتي
        ضاربة بامر ربنا عرض الحائط لما امرك في سورة النور ووراكي حدودك
        احسن ماتاكلي هسة بدل تاكلي من شجر الزقوم بعدين

        الرد
      7. 7
        خال فاطمة

        هي بتقول ليك مشردين ومتسولين وحفر ونفايات وغيرو الافظع الصور يعني
        نكون واقعيين وماندعي الفضيلة لانو مظهر النساء في شوارعنا افضل منو الصور المعلقة والمقال هدفو ترتيب اولويات

        الرد
      8. 8
        خالد الخليفة

        ههههه ديل نواب المشروع الحضاري العظيم يعني ما شاف في ولاية الخرطوم الا الصور العاريه والكلام الفاحش . طبعا يكون مفتكر هؤلاء النساء في الصور نساء شهداء المشروع الحضاري وعاوز يعرس واحدة فيهم عشان كدا نظراته ركزت علي الصدور وما تحتها.. غاية الاسفاف والغباء والبلاهة والعوارة

        الرد
      9. 9
        ودالبورت

        اشجع صحفيه وبت بلد اصيله , الى الامام ولا تهتمى بالكرور

        الرد
      10. 10
        Ezo ود البورت

        اشجع صحفيه وبت بلد اصيله , الى الامام ولا تهتمى بالكرور

        الرد
      11. 11
        الوهج

        هذا قدرنا برلمان يناقش (ختان النساء)، ومجلس تشريعي يناقش (صدور النساء).. ياها فلاحتهم.

        بتحبى الظهور الاعلامى بدغدغة المشاعر ولفت الانتباه بالكلام الشاذ فقط . نعم الكل يعلم تقصير المجلس او الحكومة عن كثير من الخدمات لكن انت دايرة يطلقو ليك الحبل على القارب يافارغة مش كدا .

        الرد
      12. 12
        moni

        أرفع لك القبعة يا أستاذة
        كلامك كلو في محلو
        هم ديل محتاجين دروس في الاخلاق
        ناس م بأدو واجباتهم اللي الناس انتخبتهم عشانها وشغالين بس يسرقو في اموال الشعب الغلبان وما بعرفو غير الكذب والسنتهم متبرية منهم
        شتيمة ونبذ وقلة ادب وحقارة كانو الشعب دا عبارة عن عبيد وهم الأسياد
        هم السبب الرئيسي في الضائقة المعيشية وهم السبب في الفساد الاخلاقي لانو ميزانية التربية والتعليم 3%

        لو دي هي الاخلاق خليناها ليكم

        الرد
      13. 13
        محمد عبدالرحمن

        اخره كوم تراب

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس