منوعات

أغلب المُتعاطين من أسر مقتدرة اللجنة القومية: 10% من طلاب الجامعات بالخرطوم يتعاطون المخدرات


كشفت اللجنة القومية لمكافحة المخدرات عن اتفاق مع رئاسة الجمهورية لإنشاء محاكم ونيابات خاصة بقضايا المخدرات مؤكدة أن الأحكام ضد المتورطين في قضايا المخدرات بالمحاكم العامة غير رادعة نافية أن تكون هناك جهات نافذة متورطة في قضايا مخدرات، ولفتت إلى أن 10% من طلاب الجامعات بالخرطوم يتعاطون المخدرات، فيما كشفت الحكومة عن أن أغلب متعاطي المخدرات من أسر مقتدرة مالياً.

وقال رئيس اللجنة بروفسير الجزولي دفع الله في مؤتمر صحفي بالخرطوم أمس أن لجنته أجرت دراسة قبل 5 سنوات شملت 13 جامعة استهدفت 8 آلاف طالب بالخرطوم كشفت عن أن متوسط من يتعاطون المخدرات 10%، فيما أكدت دراسة أجريت في ولاية الجزيرة أن متوسط المتعاطين 5%، فضلاً عن دراسة أجريت هذا العام استهدفت 14 ألف طالب، قال إن نتائجها قيد التحليل. مؤكداً أن لجنته عجزت عن إعادة عدد من المدمنين ليعودوا أصحاء، عازياً ذلك إلى عدم وفرة الإمكانيات اللازمة، وقال: “اللجنة تركز حالياً على الذين لم يتعاطوا”، مؤكدًا الاتفاق مع رئيس الجمهورية على تحقيق المثل: “الجفلن خلهن أقرع الواقفات”.

وطالب الجزولي بإنشاء مراكز لمعالجة الإدمان، مؤكدًا أن المزارعين يزرعون مئات القناطير من البنقو لغلاء أسعاره، مشيرًا الى أن الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة المخدرات والذي يصادف بعد غد الثلاثاء يجب أن يكون محفزًا لمكافحة المخدرات.

من جهته أكد وزير الإعلام د. أحمد بلال أن دور الحكومة اقتصر على مكافحة المخدرات، داعيًا وسائل الإعلام بما فيها الإعلام الإسفيرى لقيادة حملات توعوية موسعة، مبيناً أن المخدرات لا علاقة لها بضغوط المعيشة لافتاً إلى أن أغلب من يتعاطون المخدرات من أسر مقتدرة مالياً.

من جانبه اعتبر عضو اللجنة القومية لمكافحة المخدرات لواء شرطة أحمد عوض الجمل مكافحة العقلية الجديدة والمخلّقة تحدياً كبيرًا أمامهم لافتاً لتهديد حياة الكثيرين الذين يعملون في وظائف تتعلق بمكافحة المخدرات من قبل “مافيا المخدرات” ونوه إلى وجود ضبطيات وصفها بالعالية جداً من مصانع سرية، وقال الجمل إن تقييد قضايا المخدرات ضد مجهول أفضل من تسربها إلى داخل البلاد.

الخرطوم: إبتسام حسن
صحيفة الصيحة



‫2 تعليقات

  1. مؤكدًا الاتفاق مع رئيس الجمهورية على تحقيق المثل: “الجفلن خلهن أقرع الواقفات”.
    غايتو ياناس اللجنة ديل مساطيل ياأنا سطلت بالخبر دا .
    المهم أعملوا فحص الا لي أنا . وبعدين ناس اللجنة . أكيد في واحد مسطول . ولاتنسوا ناقلة الخبر .
    الله يعين الجميع

  2. بعدين تعال نتماهى معاهم و ننزل لمستواهم الفكري شوية
    نفهم من كدة انه سياسة الحكومة هي الجفلن خلهن اقرع الواقفات للتعامل مع مشكلة المخدرات
    يعني لا برامج اصلاحية ولا مساعدة للضحايا الوقعوا في حفرة المخدرات
    تفكير منافي للانسانية و للاسلام و للاخلاق
    الكيزان هؤلاء مع رئيسهم موتورين و “شذاذ آفاق”
    لا يمكن ادارة دولة بهذا العقل الرعوي و هذه السطحية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *