جرائم وحوادث

وفاة رئيس القضاء السوداني مولانا حيدر احمد دفع الله


توفي، صبيحة اليوم السبت، رئيس القضاء في السودان، حيدر أحمد دفع الله، عن عمر يناهز 66 عاماً.

واحتسبت الرئاسة السودانية، والجهات العدلية والقضائية بالبلاد، الراحل الذي انتقل إلى الرفيق الأعلى إثر علة لم تمهله طويلاً.

ويمتلك الراحل سيرة مهنية طويلة، حيث شغل منصب رئيس القضاء منذ العام 2014 وسبق له أن ترأس المحكمة الجنائية الخاصة بجرائم دارفور في العام 2012م.

وحصل على شهادة بكالريوس الحقوق في جامعة القاهرة فرع الخرطوم عام 1976م، وعلى شهادة امتحان تنظيم مهنة القانون في نفس العام.

ثم حصل على دبلوم الدراسات العليا في الشريعة الإسلامية بجامعة القاهرة في مصر عام 1982.

ونال شهادة الدكتوراة في الحقوق كلية الحقوق جامعة القاهرة في مصر عام 1989.

عمل الفقيد بالمحاكم المتعددة من حيث الاختصاص القيمي والنوعي منذ الالتحاق بالسلطة القضائية في نوفمبر 1977م في وظيفة مساعد قضائي متدرجاً في السلم الوظيفي إلى قاضي من الدرجة الثالثة ثم الثانية ،ثم قاضي للمديرية وقاضي بمحكمة الاستئناف إلى أن تمت ترقيته إلى قاضي بالمحكمة العليا النقض ” التمييز” ثم رئيسا للقضاء .

وقد حصل على شهادة تفوق مع جائزة عبد الرزاق السنهوري في القانون المدني كلية الحقوق العام الجامعي 1982 – 1983 وحصل على درجة الأستاذية من جامعة الخرطوم، وله العديد من المؤلفات العلمية والدراسات والبحوث القانونية.

الخرطوم: باج نيوز



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *