بالصوة .. جريمة مروعة.. هذا ما فعله الجاني بالفتاة بعد اغتصابها!



شارك الموضوع :

شهدت مدينة غايا الهندية جريمة اغتصاب مروعة، حيث عُثر على جثة فتاة تبلغ من العمر 16 عامًا بالقرب من منزلها، مقطوعة الرأس، وقد شوه وجهها وبتر ثدياها، بعد اغتصابها.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، حرر والد الفتاة محضرًا لدى السلطات الأمنية، باختفائها يوم 28 ديسمبر الماضي، بينما قالت الأم وأخوات الضحية إنها عادت إلى المنزل مساء 28 ديسمبر، ثم طردها والدها وكانت بصحبة شخص من أقارب العائلة في تلك الليلة، وفقًا لأحد كبار رجال الشرطة، راجيف ميشرا.

واعتقلت الشرطة الهندية، الخميس الماضي، والد ووالدة الضحية، وكذلك أحد الأقارب، حيث تدعي عائلة الضحية أنها اغتصبت، بينما تشك السلطات في ضلوع والدها في قتلها تحت بند جرائم الشرف المنتشرة في الهند. وأثارت مأساة الفتاة التي تعرف باسم “أنجانا” غضبًا عارمًا في مدينة “غايا” الهندية، إذ انتشرت الاحتجاجات الغاضبة في أرجاء المدينة منددة بما حدث.

 

صحيفة المرصد

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.