النيلين
عالمية

“المعتقلون السابقون” يعودون للحركة الشعبية بالجنوب

قال أعضاء مجموعة المعتقلين السابقين بدولة جنوب السودان إنهم اتفقوا على توحيد حزب الحركة الشعبية الحاكم من خلال بعض الترتيبات، عقب اجتماعهم مع الرئيس سلفا كير في جوبا يوم الثلاثاء. وانشق الحزب إلى ثلاثة فصائل بعد اندلاع الحرب الأهلية في 2013.

وقال دينق ألور كوال، عضو مجموعة المعتقلين السابقين، في تصريحات صحفية، إنهم اتفقوا مع الرئيس كير على إعادة توحيد فصائل حزب الحركة الشعبية. وتابع “اتفقنا جميعاً على إعادة توحيد الحركة الشعبية لتحرير السودان والعودة إلى الحركة الشعبية لتحرير السودان كأسرة.”

وأشار ألور إلى أنهم اتفقوا على تشكيل لجنة مشتركة للإسراع في إعادة توحيد حزب الحركة الشعبية قريباً وفقاً لاتفاق أروشا الموقع في العام 2015.

ووضع اتفاق أروشا الذي وقعته الحركة الشعبية بزعامة سلفا كير والحركة الشعبية في المعارضة بقيادة رياك مشار ومجموعة المعتقلين السابقين بقيادة باقان أموم، الخطوات الرئيسية نحو إعادة توحيد الحزب الحاكم في جنوب السودان

شبكة الشروق.

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.