النيلين
منوعات

فيفا يدين عربسات بالمشاركة في قرصنة حقوق “بي إن سبورتس”

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إنه على دراية بالبث غير المشروع لبطولة كأس العالم للسيدات الجارية حاليا في فرنسا من خلال الجهة المقرصنة المسماة “بي آوت كيو” التي تبث من المملكة العربية السعودية.

وأوضح الفيفا أن “بي آوت كيو” تقوم ببث غير مشروع لإشارة كأس العالم للسيدات من خلال تردد يعود إلى القمر الصناعي عربسات، وطلب من الشركة المشغلة لعربسات التعاون من أجل معالجة سوء استخدام حقوق الملكية الفكرية للفيفا.

وأكد الاتحاد الدولي أنه يواصل دراسة خياراته القانونية لملاحقة البث غير الشرعي لبي آوت كيو، كما أنه يعمل مع عدد آخر من حاملي الحقوق الذين تعرضوا للقرصنة من قبل تلك القنوات.

وكانت محكمة فرنسية ابتدائية قضت بأن شركة عربسات للأقمار الصناعية -ومقرها في السعودية- شريكة في قرصنة قنوات “بي إن سبورتس” من قبل “بي آوت كيو”.

وقالت المحكمة إن عربسات توزع ترددات قناة “بي آوت كيو” المقرصنة على قمرها الصناعي بدر 4 رغم إنكارها الدائم لذلك.

وأشارت المحكمة إلى أن “بي آوت كيو” المقرصِنة عرضت مباريات كأس العالم للسيدات في فرنسا بشكل غير قانوني رغم أنها حقوق حصرية لقنوات “بي إن سبورتس”، وهذا يشبه عملية قرصنة مماثلة لمباريات كأس العالم في روسيا العام الماضي.

من جانبها، اعتبرت مجموعة “بي إن” الإعلامية في بيان لها أن قرار المحكمة الفرنسية يؤيد دقة التقارير الفنية التي تثبت تورط عربسات في توزيع ترددات “بي آوت كيو”.

وأضافت مجموعة “بي إن” أنها رفعت القضية في محكمة باريس الكبرى بسبب حرمانها بشكل غير قانوني من اللجوء إلى القضاء في السعودية حيث يوجد مقر عربسات، وأكدت أن عربسات تجاهلت مئات الإشعارات القانونية من جهات دولية تمتلك حقوق البث القانونية للفعاليات الرياضية العالمية.

المصدر : الجزيرة

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.