النيلين
تقنية معلومات

الفلبين توجه ضربة للحظر الأميركي على “هواوي”

أعلن مشغل الاتصالات “غلوب تيليكوم” في الفلبين أنه كلف مجموعة هواوي بتطوير شبكة تكنولوجيا الاتصالات من الجيل الخامس في هذا البلد في سابقة في جنوب شرق آسيا، رغم اتهام واشنطن هذه المجموعة الصينية بالتجسس.

وهواوي في صلب حرب تجارية بين الصين والولايات المتحدة التي هي أيضا حرب تكنولوجية. ويشتبه مسؤولون أميركيون بأن بكين تستخدم منتجات هواوي للتجسس على حكومات أجنبية وهو ما تنفيه هذه المجموعة.

ومانيلا حليف تاريخي لواشنطن لكن الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي يكثف الجهود لتحسين العلاقات مع الصين، أملا في جذب مستثمرين.

وواشنطن قلقة لتقدم هواوي في تطوير شبكة تكنولوجيا الاتصالات من الجيل الخامس (5جي)، إذ إنها الشركة الرائدة في هذا المجال عالميا.

وتحت شعار حماية الأمن القومي أعلنت ادارة الرئيس دونالد ترمب الشهر الماضي منع المؤسسات الأميركية من بيع معدات هواوي مع منح المجموعة وشركائها الأميركيين مهلة 90 يوما لمعالجة الأوضاع.

والأسبوع الماضي أعلن مؤسس هواوي رين زينغفاي تراجعا كبيرا في المبيعات في الخارج، ما اضطره إلى خفض ثلث الإنتاج بحلول نهاية 2020.

لكن ذلك لم يمنع غلوب تيليكوم من مواصلة جهوده لنشر هذه التكنولوجيا، وقال إرنست كو رئيس المجموعة الفلبينية في بيان “لقد تخطينا مرحلة حاسمة في تحقيق هدفنا السماح لمزيد من سكان البلاد بالتواصل عبر الإنترنت.

العربية نت

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.