احتجاج المئات من غوغل على التعاون مع خدمات الهجرة الأميركية



شارك الموضوع :

دعا مئات الموظفين في “غوغل” الشركة إلى عدم التعاون مع خدمات الهجرة الأميركية، من خلال إبرام عقد بشأن تخزين البيانات في نظام الحوسبة السحابية، إلى حين توقف هذه الوكالات “عن انتهاكها حقوق الإنسان”.

وقد وقع أكثر من 600 موظف في “غوغل” على عريضة في هذا الصدد. ويعود هذا التحرك إلى نبأ مفاده أن وكالة الجمارك وحماية الحدود (سي بي بي) تستعد لإطلاق مناقصة بشأن عقد كبير في مجال الحوسبة السحابية.

 

ومن المشاركين المحتملين في استدراج العروض “غوغل” و”مايكروسوفت” و”أمازون”.

وجاء في العريضة التي نشرت على موقع “ميديوم.كوم” أن “مزود الحوسبة السحابية الذي سيكسب هذه المناقصة سيقوم بترشيد البنى التحتية للوكالة، ومن ثم تيسير انتهاكها حقوق الإنسان”.

وأوضح النص “حان الوقت لرص الصفوف، ورفض المشاركة في صفقة من هذا القبيل”.
وطالب موقعو العريضة من المجموعة التي تتخذ في سيليكون فالي مقرا لها أن تتعهد علنا بعدم دعم وكالات حكومية، مثل تلك المعنية بالهجرة والرقابة الجمركية (آي سي أي) ومكتب إعادة دمج اللاجئين ووكالة الجمارك وحماية الحدود.

 

واعتبروا أن “غوغل ستقوض نزاهتها مقابل مكاسب مالية بسيطة” من خلال توفير دعم تكنولوجي لهذه الوكالات في الوضع الراهن.

والعام الماضي، انسحبت “غوغل” من مناقصة حول عقد ضخم مع البنتاغون في مجال الحوسبة السحابية بقيمة 10 مليارات دولار إثر احتجاج جزء من الموظفين طالبوا الشركة بعدم الانخراط في شؤون التسلح.

وكان لموظّفي “غوغل” في السنوات الأخيرة تحركات بارزة في مجالات متعددة، من قبيل التحرش الجنسي في مواقع العمل والتعاون مع الحكومة الصينية.

اسكاى نيوز

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.