منوعات

“قصة صحفية عن طيار ناجح” تنتهي بموت الصحفية والطيار وتحطم الطائرة


لقيت مقدمة الأخبار في تلفزيون ولاية نيو أورليانز الأمريكية نانسي باركر، الحاصلة على جائزة إيمي، حتفها أثناء تغطية إخبارية في الجو، بينما تحطمت الطائرة التي كانت تجري تحقيقاً على متنها.

وذكر موقع “إن بي سي نيوز” أن الحادث وقع الجمعة الماضية، عندما كانت “باركر” (53 عاماً) تجري قصة صحفية عن طيار نجح في أداء تحليق مثير ومعقد، لكنه لقي حتفه أيضاً مع الصحفية في الحادث.

وبحسب المسؤولين المحليين، لا تزال التحقيقات جارية بشأن سبب تحطم الطائرة.

ووفق “رويترز” أضاف “إن بي سي نيوز” أن “باركر” حازت على 5 جوائز إيمي خلال مسيرتها المهنية، وأعرب زملاؤها عن امتنانهم بالعمل معها.

وقالت محطة “نيو أورليانز” إنها فقدت “صحفية رائدة وصديقة رائعة، وكنزاً حقيقياً، عملت بالمحطة لمدة 23 عاماً، كما فقدت أسرتها زوجة وأماً وابنة”.

ووصف نائب رئيس القناة والمدير العام تيم إنغرام العمل مع باركر بـ”الممتع”.

صحيفة سبق



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *