النيلين
سياسية

مدني يرأس اجتماع المجلس القومي لتنمية الصادرات

مدني عباس

انعقد اليوم بوزارة الصناعة والتجارة اجتماع المجلس القومي لتنمية الصادرات على المستوى الوزاري برئاسة وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني، وقد ضم وزيرة الخارجية أسماء محمد عبد الله، وزير الطاقة والتعدين عادل على إبراهيم، محافظ بنك السودان المركزي بالإنابة البروفيسور بدر الدين عبد الرحيم، وكيل وزارة الصناعة والتجارة محمد علي عبد الله، وعددا من الجهات ذات الصلة.

وقد استعرض الاجتماع بحسب سونا – السياسات الخاصة برسم ووضع البرامج الكفيلة بتحقيق أهداف الصادرات بجانب تقييم سياسات التجارة الخارجية والعمل علي تنسيق السياسات المالية والنقدية بما يحقق تنمية الصادر وكذلك تحديد معوقات تنمية الصادرات وتقديم الحلول اللازمة لها ودعم أنشطة القطاع الخاص المرتبطة بتنمية الصادرات، واستعرض الاجتماع عددا من الموجهات والأهداف الخاصة بترقية قطاع الصادرات خاصة بالسماح باستخدام كافة طرق الدفع لجميع الصادرات بجانب تمكين البنوك التجارية من أداء دورها في عمليات الصادر لضمان تأهيل المصدرين وتحصيل عوائد الصادر وكذلك تطبيق قانون الشراكة بين القطاع العام والخاص وتطوير وتأهيل الموانئ السودانية عن طريق برنامج إسعافي للموانئ البحرية. المجلس نادى بالاهتمام بزيادة عملية الصادر في السودان بجانب معالجة الخلل في الميزان التجاري.

وأمن على إعداد سياسات كاملة للصادرات ووصفها بأنها تزيد من عملية تنمية وتطوير الصادرات السودانية، ووقف المجلس على معالجة مشاكل الرسوم والجبايات ورفع كفاءة الميناء من أجل تعزيز عملية الصادرات بالشكل الذي يسهم في نهضة الاقتصاد القومي.

على صعيد آخر ترأس وكيل وزارة الصناعة والتجارة محمد علي عبد الله اليوم الخميس بالوزارة الاجتماع الأول للغرفة المركزية لإدارة توزيع الدقيق المدعوم بحضور عدد من الجهات ذات الاختصاص، واستعرض الاجتماع اختصاصات الغرفة المتمثلة في حصر المخابز العاملة في البلاد من حيث العددية والنوعية وتحديد الكميات المطلوبة لكل ولاية بمحلياتها المختلفة، بجانب تحديد المطاحن العاملة تحت منظومة الدقيق المدعوم وحصصها لكل ولاية وكذلك إلزام المطاحن بوضع خطط التوزيع حسب الحصة المقررة لكل مطحن بالإضافة إلى تأمين الطاقة.

وكان وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني قد أصدر قراراً وزارياً بالرقم (18) لسنة 2019 بتشكيل الغرفة المركزية لتوزيع الدقيق برئاسة وكيل وزارة الصناعة والتجارة بهدف ضمان استقرار إنتاج وتوزيع الدقيق وانسيابه للمخابز في الولايات المختلفة.

الخرطوم (كوش نيوز)

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :

اترك تعليقا