النيلين
منوعات

تكدس (580) جثة مجهولة بمشارح الخرطوم

رصدت (المصادر)، تكدساً كبيراً للجثث بمشارح بولاية الخرطوم تجاوزت السعة المحددة لأشخاص مجهولين لأكثر من (6) أشهر، وعدد كبير منها منذ العهد البائد، ولم يتم دفنها لعدم صدور أوامر من النيابة بالدفن، ورهن ذلك بإجراءات متعلقة بلجنة التحقيق في فض اعتصام القيادة العامة.

وكشفت إحصائيات دقيقة تحصلت عليها (الصيحة) من داخل مشارح “مستشفى أم درمان التعليمي، بشائر والمستشفى الأكاديمي”، عن مئات الجثث ضاقت بها سعات المشارح الثلاث.

وحسب معلومات (الصيحة) من مصدر مسؤول بمشرحة أم درمان، توجد حوالي (200) جثة بينها (100) لأشخاص بالغين و(44) جثث أطفال منذ العام 2019م، وبلغ عدد الجثث المحفوظة داخل الثلاجات بالمشرحة منذ يناير الماضي وحتى الآن (56) جثة منها (40) طفلاً و(16) لبالغين في أعمار مختلفة.

وأكد كادر طبي بمشرحة بشائر، أن عدد الجثث التي يستقبلونها لمجهولي الهوية في الشهر الواحد لا تقل عن (70) جثة، وأوضح أن المشرحة لم تتلق أوامر من النيابة بالدفن منذ سبتمبر المنصرم، وأن المشرحة تستقبل حوالي (700) جثة في العام لمجهولي هوية وتتم مواراة جثامينهم.

ونوّه مصدر طبي مأذون بمشرحة المستشفى الأكاديمي، لوجود (30) جثة لمجهولين بالمشرحة فيما تبلغ سعتها (15) جثة.

وحذّر تحقيق ــ يُنشر لاحقاً ـــ من كارثة بيئية خطيرة قد تطال المستشفيات التي بها المشارح بسبب انتشار روائح كريهة..

الخرطوم: منال عبد الله
صحيفة الصيحة

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :

اترك تعليقا