النيلين
عالمية

الرئيس الصيني: فيروس كورونا أخطر حالة طوارئ صحية في البلاد منذ 1949

أكد الرئيس الصيني شي جين بينغ، اليوم الأحد، أن أزمة فيروس “كورونا”، أخطر حالة طوارئ صحية في الصين منذ عام 1949.

وقال شي جين، إن أزمة فيروس “كورونا” لا تزال أزمة معقدة وخطيرة في البلاد، مضيفا أن “تأثيرات الفيروس على الاقتصاد والمجتمع الصيني أمر حتمي وسنحاول التقليل منها”، وذلك حسب وكالة “فرانس برس”.
وأقر لرئيس الصيني بوجود “ثغرات” في حملة مكافحة فيروس كورونا المستجد، مشددا على أن “كورونا” أخطر حالة طوارئ صحية في البلاد.
وأعلنت السلطات الصينية اليوم الأحد، ارتفاع حصيلة الوفيات بفيروس”كورونا” المستجد داخل البلاد بنهاية السبت، إلى 2442 شخصا والإصابات المؤكدة إلى 76936.

وقالت لجنة الصحة الوطنية بالصين في بيان: “تلقت لجنة شؤون الصحة بيانات من 31 مقاطعة، تؤكد إصابة 76 ألفا و936 شخصا، وفي الوقت الحالي لدينا 51 ألفا و606 مريض، من بينهم 10 آلاف و968 شخصا في حالة صحية حرجة، وفارق الحياة 2442 شخصا جراء العدوى، وغادر المستشفيات 22 ألفا و 888 شخصا بعد شفائهم”​​​.

ووصنفت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق، فيروس “كورونا” المستجد الذي ظهر في الصين، وباء، وأعلنت “حالة طوارئ صحية ذات بعد دولي”.

سبوتنيك

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :

اترك تعليقا