منوعات

شك في زوجته بسبب كورونا فحبسها في الحمام!


حاولت امرأة التواصل مع الشرطة في مدينة فيلنيوس عاصمة ليتوانيا، بعدما حبسها زوجها في الحمام؛ لشكه أنها مصابة بفيروس كورونا المستجد، وخوفًا من أن تنقل إليه العدوى.

وقالت صحيفة ميرور البريطانية، أمس الثلاثاء: إن الزوج أخبر الشرطة بأن زوجته التقت مع امرأة صينية مؤخرًا، وكانت الأخيرة قادمة من إيطاليا، البلد الأوروبي الأكثر انتشارًا بفيروس كورونا المستجد، والذي تتشابه أعراضه مع أعراض الإنفلونزا.

وزعم الزوج أنه أقدم على هذا التصرف مع زوجته بفرض الحجر الصحي عليها بناء على نصيحة من المسعفين، مضيفًا أنه كان يتشاور عبر الهاتف مع الأطباء حول كيفية تجنب الإصابة بفيروس كورونا المستجد، بحسب الشرطة.

صحيفة المواطن



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *