النيلين
عالمية

حاكم نيويورك يهدد بخفض تمويل المصالح الفيدرالية إذا لم يتلق دعما من الحكومة المركزية


حذر حاكم ولاية نيويورك أندريو كوومو من أن الولاية ستكون مجبرة على خفض التمويل للمدارس والمستشفيات وأجهزة سلطات المحليات بنسبة 20% في حال عدم حصول مساعدات كافية من قبل الحكومة الفيدرالية.

وأفاد كوومو، في مؤتمر صحفي عقده اليوم، بارتفاع حصيلة الوفيات بسبب فيروس كورونا في الولاية خلال اليوم الماضي 478 حالة جديدة، ليصل إلى مستوى 14167 بعد أن كانت عند نقطة 13689 مساء أمس الأحد.

دعا كوومو إلى دفع بدل المخاطر الفيدرالية لموظفي المستشفيات وضباط الشرطة وغيرهم من العاملين في الخطوط الأمامية وكرر نداءه للحصول على تمويل اتحادي لزيادة اختبار الفيروس.

ويشير هذا الرقم إلى استمرار تراجع ملموس في ارتفاع الوفيات اليومي في نيويورك، التي تعتبر أكبر بؤرة للجائحة في الولايات المتحدة، مقارنة مع الإحصائيات السابقة، حيث بلغ هذا المعدل الجمعة 630 حالة، والسبت 540 حالة، والأحد 507 حالات، كما تعتبر الحصيلة الجديدة الأقل من نوعها منذ أكثر من أسبوعين.

وأكد أن المؤشرات الحالية، بما في ذلك عدد المرضى في المستشفيات وغرف العناية المركزة، تدل بشكل عام على تراجع وتيرة انتشار الجائحة، لكنه تساءل: “الأرقام تنخفض، لكن بأي سرعة؟”.
وحذر محافظ نيويورك من ارتفاع وتيرة انتشار الإصابات بالفيروس في الولاية بشكل ملحوظ على خلفية توقعات خروج كثير من الناس من منازلهم في ظل تحسن الأوضاع الجوية.

كما شدد على ضرورة متابعة سير الجائحة بشكل دقيق جدا حتى الحصول على علاج طبي فعال أو لقاح مناسب.

وأشار كوومو إلى أنه يتفهم لماذا يحتج بعض الناس على رد فعل الإغلاق على تفشي الفيروس التاجي لكنه قال إنه يجب رفع القيود بطريقة تمنع المزيد من التفشي”أنت لا تحتاج إلى احتجاجات لإقناع أي شخص في هذا البلد بأن علينا العودة إلى العمل وعلينا أن نبدأ الاقتصاد وعلينا الخروج من منازلنا. لا أحد”.

سبوتنيك

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا