رأي ومقالات

عاجل: رسالة للفريق أول عبد الفتاح البرهان


▪︎ سال مداد كثير وما زال يسيل، ودار نقاش ساخن وما زال يدور، حول طلب استقدام البعثة الأممية الخاصة للسودان. وقد تواتر منذ الأمس ومن رواة ثقات ان اجتماعا التئم بين مجلسي السيادة والوزراء تقرر فيه أن يتم الغاء خطاب حمدوك وكتابة خطاب بديل، وأن يقوم رئيس مجلس السيادة بلقاء عدد من سفراء الدول العربية والغربية حول هذا الاتفاق، وقيل أن هذا قد تم.

وقيل كذلك أن تأخيرا متعمدا تم للخطاب الجديد، وان تصديره بعبارة الالغاء لما سبقه كما تم الاتفاق عليه لم يحدث. السؤال للفريق اول البرهان: تعلم خطورة ما يتم التداول فيه، ولقد جلس الشعب السوداني قبل يومين يسمع لك كلاما كثيرا، وهو للأسف يقع معظمه في دائرة انتاج الكلام المكرر. ولما لم نسمع منك كلاما حول هذا الامر المهم يكون السؤال المنطقي : متى ستخرج لتحدثنا عن ما تم وعن حقيقة ما يدور؟ واذا صح ما قيل:

ألا يشكل استجلاب قوات اممية الى السودان تحت أى بند انتقاصًا من سيادة السودان؟ أليس من أوجب واجبات مجلس السيادة الذي ترأسه الدفاع عن سيادة هذا البلد؟ علما بأن حكومتنا هي من عجلت تطلب هذا التدخل الأممي هذه المرة على كل أراضي السودان وليس كما كان سابقا قسرا وحصرا على دارفور.
▪︎ الطاهر حسن التوم



‫5 تعليقات

  1. انا أؤمن ان كل شئ لا يعجبكم يكون فيه مصلحة السودان..انتم اعداء السودان يا الطاهر و الهندي عزالدين و حسين خوجلي و عبد الماجد عبدالحميد المدعي الكتابة..

  2. يا الغير طاهر السودان من سنين طويلة وبأفعال بنى كوز فى البند السابع وطبعا لكنا يعمل ما هو البند
    السابع لكن البند السادس يساعد ويقدم الدعم للحكومة الى نخرج من عنق الزجاجة

  3. لما حلف البشير بالطلاق أنه ما في جندي أجنبي تطأ قدماه أرض السودان ثم شرب كلامه وما عارف أيش عمل في حليفة الطلاق لما جات قوات اليوناميس واليوناميد والآن في ا[يي لم نسمع منكم كلمة بقم. .

  4. نختلف ونتفق كسودانيين لكن بيع السيادة بهذه الطريقة يجب ان يوحدنا ضد اي وجود اجنبي وتحت اي مسمي ولا يوجد تبرير او عذر ،،، استغرب تعليقات جميل بثينة المنبرشة والمنهزمة نفسيا كاجهل تعليقات للدفاع عن تصرفات قحت واعوانها في الحكومة

  5. رسايلك دى بلها و أشرب مويته، انتوا عاوزين ثقرات علشان تنفذوا مؤامراتكم للعودة لحكم السودان مع غياب تفاعل دولى وحماية للثورة التى ضحى من أجلها الكثير من أبناء و بنات هذا الوطن، ما تفعله حكومة الثورة هو قفل كل الثقرات التى تاملون فى التسلل من خلالها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *