عالمية

السيسي: جيشنا قوي وقادر على الدفاع عن مصر داخل وخارج حدودها


أكد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اليوم السبت، أن الجيش المصري قادر على الدفاع عن مصر داخل وخارج حدودها.

وقال خلال تفقده عناصر المنطقة الغربية العسكرية، وذلك بحضور وزير الدفاع، ورئيس الأركان وقادة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة إن الجيش المصري من أقوى جيوش المنطقة ولكنه جيش رشيد، مضيفاً أن هذا الجيش يحمي ولا يهدد.. وقادر على الدفاع عن أمن مصر القومي داخل وخارج حدود الوطن.

وقال السيسي للقوات المصرية في المنطقة الغربية: “كونوا مستعدين لأي مهام”.

وأضاف الرئيس المصري، موجهاً حديثه للضباط والجنود في المنطقة الغربية: إن العقيدة والثوابت المصرية لن تتغير، وإذا احتاجنا منكم عملاً وتضحيات فلن تتأخروا، مشيراً إلى أن هناك أنشطة كثيرة تجري على الحدود مع ليبيا.

وقال السيسي إن هناك عملاً دائماً للقوات الجوية وحرس الحدود منذ أكثر من 7 سنوات لتأمين الحدود المصرية الليبية وبطول 1200 كيلومتر، مخاطباً ضباطه وجنوده بالقول: “أشكركم وأقول لكم كونوا مستعدين لتنفيذ أى مهمة هنا داخل حدودنا أو إذا تطلب الأمر خارجها”.

وكان السفير حسام زكي، الأمين العام المساعد بجامعة الدول العربية، قد صرح أمس الجمعة أن الأمانة العامة تلقت طلباً من وفد مصر لعقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا، وذلك عبر تقنية الفيديو كونفراس.

وقال الأمين المساعد، إنه يجري حاليا التنسيق مع رئاسة الدورة الحالية (سلطنة عمان) لتحديد موعد الاجتماع، والمتوقع له أن يكون خلال الأسبوع المقبل، بعد أن حصل الطلب المصري على التأييد المنصوص عليه في النظام الداخلي من جانب عدة دول.

وأعلن السيسي في السادس من الشهر الجاري، أثناء مؤتمر صحافي مع حفتر ورئيس مجلس النواب الليبي (ومقره في طبرق) عقيلة صالح عن مبادرة جديدة تهدف إلى وقف القتال وإطلاق عملية سياسية وانسحاب جميع القوات الأجنبية من ليبيا.

ورحب كثير من دول المنطقة والعالم بالجهود المصرية الرامية إلى تسوية النزاع الليبي، غير أن حكومة الوفاق وتركيا رفضتا المبادرة المعروفة بـ”إعلان القاهرة”.

العربية



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *