عالمية

تراشق متبادل بين وزيري خارجية مصر وأثيوبيا


عقب التصريحات الساخنة التي اطلقها أمس وزير خارجية اثيوبيا غيدو اندار غاشيو خلال المقابلة التي أجرتها معه وكالة (آسوشيتيدبرس ) والتي قطع فيها ان بلاده ماضية في ملء بحيرة سد النهضة مع موسم الأمطار الشهر المقبل سواء بالإتفاق مع مصر أو بدونه .. رد عليه وزير خارجية مصر سامح شكري الذي كان يتحدث للإعلامي المصري عمرو أديب بقناة ( ام بي سي مصر ) واصفا لهجته باللغة العدائية وقال إن هذا شيئ مؤسف ولكنه لن يجعلنا نتخلي عن سياساتنا في التفاوض والوصول لحلول سلمية ، مضيفا ان تصريحات وزير الخارجية الأثيوبي غير لائقة .. وحول اتهامات الوزير الأثيوبي للجانب المصري بالتصعيد وعرقلة سير المفاوضات قال شكري إنها اتهامات غير مقبولة وإن مصر لا تسعي الي تصعيد أو توتر وانما تسعي الي حلول تخدم مصالح الدول الثلاث وبعمل مشترك.
ونوه شكري الي ان مصر نتيجة للتعنت الأثيوبي – حسب وصفه – ووصول المفاوضات الي طريق مسدود ستتقدم بطلب ضد اثيوبيا الي مجلس الأمن الدولي ، وهو ماتم وأكدته السلطات المصرية أمس .

الخرطوم : مجدي عبدالعزيز
صحيفة السوداني



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *