سياسية

ساطع الحاج: الصراع داخل تجمع المهنيين مخطط لتفكيك الحرية والتغيير


قطع الامين السياسي للحزب الناصري والقيادي بالحرية والتغيير ساطع الحاج أن ما يحدث من صراع داخل تجمع المهنيين هو مخطط لتفكيك الحرية والتغيير، وأرجع ذلك لأنها الضلع المشار اليه في الدستور، وأعتبر ساطع في حوار مع (الجريدة) ينشر لاحقا أن مؤتمر شركاء السودان الذي عقد مؤخراً هو أحد أشراقات الحكومة الانتقالية، وأكد أن ما فعله رئيس الوزراء دعبد الله حمدوك لن يستطيع أي سياسي معاصر فعله في الوقت الراهن، وأشار الى أن حمدوك أعاد البلاد للمجتمع الدولي بجانب تحريك ملف العقوبات الامريكية المفروضة على السودان .

وقلل ساطع من ما أثير بأن تمديد الفترة الانتقالية سيعود بالفائدة علي المكون العسكري ، وأردف لا أعتقد أن المكون العسكري سيستفيد من ذلك.
وتحفظ ساطع على التعليق على التعديلات الأخيرة التي طالت سبعة وزراء ودعا ساطع إلى الغاء المجلس الاعلى للسلام والشروع في تكوين مفوضية السلام وتوقع حدوث مزيد من التعقيدات في ملف السلام بسبب ما وصفه بالانتهاكات منوهاً إلى أنه اذا تم الالتزام الصارم بالوثيقه لما حدث ذلك ، وأكد ساطع أن الاتفاق الذي سيتم بين الحكومة الانتقالية والحركات المسلحة في جوبا هو أشبه بالاتفاق السياسي فضلاً عن أنه إتفاقاً جزئياً، وحذر من عدم عقد المؤتمر الاقتصادي، وذكر أن ذلك ليس أمراً أيجابياً وأكد بأنهم سيضطرون لتعديل الوثيقه الدستورية حال تم توقيع أتفاق السلام لاضافة التعديلات المطلوبة من قبل الحركات بجانب أنها حددت أعضاء مجلسي السيادي والوزراء.

الخرطوم: عثمان الطاهر
صحيفة الجريدة

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *