اقتصاد وأعمال

والي الجزيرة: الولاية مؤهلة لسد الفجوة الغذائية والعبور بالاقتصاد


أكد الدكتور عبد الله إدريس الكنين والي ولاية الجزيرة على دور الرأسمالية الوطنية لقيادة الاقتصاد الوطني وخدمة الوطن والمواطن .

وقطع الوالي لدى لقائه بقصر الضيافة بمدني صباح اليوم أعضاء الغرفة التجارية والصناعية بمحلية المناقل برئاسة عبد المنعم موسى بحضور ممثلي تنسيقية قوى إعلان الحرية والتغيير بالولاية أن الجزيرة مؤهلة بمواردها ورجالها ورأسمالها الوطني لسد الفجوة الغذائية والعبور بالاقتصاد السوداني لبر الأمان، وأعلن تشجيعه ودعمه للمبادرات والمشاريع الرامية لتعزيز جهود حكومة الولاية للنهوض بالزراعة والصناعة، وكشف عن الترتيبات الجارية لتحويل المواطن من مستهلك لمنتج عبر تشجيع بناء البيوت المحمية والصناعات التحويلية، وقال إن حكومته تستهدف تقصير الظل الإداري ومنح الوحدات الإدارية سلطات تنفيذية ومنح الحاضنة السياسية لحكومة الثورة السلطات السياسية .

من جانبه أعلن رئيس الوفد إستعدادهم لسد فجوة الولاية من الدقيق بتشغيل مطاحن الولاية على أن تلتزم حكومة الولاية بتوفير المواد الخام وطالبوا بمعالجة مشاكل التمويل الموسمي للبنك الزراعي ومعالجة قضايا الري لتكون الولاية مهيأة لاستقطاب رؤوس الأموال الوطنية والأجنبية للاستثمار في القطاع الصناعي والزراعي والحيواني .

فيما أكد الأستاذ محمد الحاج جموعه عضو الوفد دعمهم للتحول الذي أحدثته ثورة ديسمبر المجيدة ومعالجة قضايا وهموم الولاية .

وأعلن الأستاذ هيثم الشريف عضو اللجنة العليا للسلع الإستراتيجية بالولاية أن المرحلة المقبلة ستشهد قيام محافظ لتمويل السلع الإستراتيجية لسد النقص في الدقيق والوقود ووقوف الغرفة ودعمها لبرامج الوالي لانجاح الدولة المدنية

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *