رأي ومقالات

كل من دعا الي فرض الحظر الامريكي على السودان مجرم وخائن لبلاده


بكل صراحة: كل من دعا الي فرض الحظر الامريكي على السودان مجرم وخائن لبلاده .. لان الحظر فرض على السودان وليس على النظام البائد.
والشعب السوداني لازال يعاني من صعوبات هذا الحصار وقد سقط النظام منذ اكثر من عام ….. والشعب يعاني من جراء هذه الجريمة التي ساهت فيها ايادي سوداء.. وللاسف هي تصف نفسها بالايادي الوطنية..
ونقول هنا….ان كل من عمل وسعي لفرض الحصار علي بلادنا فهو مجرم وخائن.
وكل من حمل السلاح في وجه البلاد..
هو متمرد وخائن لبلاده وشعبه.
لأن من يدعي انه حمل السلاح ضد نظام الاتقاذ هو مخادع..
فان نظام الاتقاذ قد سقط الي غير رجعة منذ فترة طويلة.. فلماذا يحملون السلاح حتي الآن. وضد من يحملونه…؟
فهل يحملونه لكسب الغنائم بقوة السلاح.. ام ماذا؟
الثورة نجحت وكل الثوار شركاء في تحقيقها.. كان من الَمفترض وضع السلام ارضا بمجرد نجاح الثورة.
(ارضا سلاح) والوقوف مع الجميع صفا واحدا لتحقيق نهضة البلاد… بدلا من طلب المحاصصة بقوة السلاح..
لانعترف اصلا بمايسمي قوى ثورية.. كل من ساهم في اسقاط نظام الاتقاذ هو قوة وطنية ثورية، سوي ان كانت وسيلته في الاسقاط حجرا او قلما او هتافا…
سقطت الاتقاذ والجميع ثوار علي خط متساوي قدما وكتفا.
هذا َوبالله التوفيق..
عاش السودان وطنا لجميع الاحرار.
مصطفى سعيد الميرفابي
٢٥ اغسطس ٢٠٢٠م



‫3 تعليقات

  1. هم ديل …ناس عمر قمر الدين وزير الخارجية نصر الدين وزير العدل و غالبية الوزراء الحاليين مع الاسف الاسيف

    1. للأسف …..من دفع الثمن الغاااالي ياهو ( نحن )

      هم وصلوا واستلموا ثمن العمالة هنيئا مريئا

      فلا نامت أعين اليسار والجمهوريين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *