اقتصاد وأعمال

مدير جهاز الاتصالات يوضح أسباب تردي وضعف الخدمة


قال مدير جهاز تنظيم الاتصالات والبريد جمال أمين، إن ضعف وتردي خدمة الاتصالات بالبلاد نتيجة للتحديات الماثلة في عدم توفر الوقود والطاقة الكهربائية وتذبذب أسعار العملة الحرة، إضافة إلى العقوبات الاقتصادية المفروضة على البلاد. وأوضح جمال خلال حديثه لبرنامج (كالآتي) بقناة النيل الأزرق بحسب صحيفة الدار، إن الاتصالات منظومة مرتبطة ببعضها البعض، ونوه إلى حرص الشركات على تقديم أفضل خدمات للاتصال، ولفت إلى أن حوالي (80%) من أبراج الاتصالات تعمل بالوقود والطاقة الكهربائية، بالإضافة إلى شح العملة الحرة التي تعتمد عليها الشركات لاستيراد جميع أجهزة الاتصالات.

وقال جمال إن جميع شركات الاتصالات تحكمها سياسات لتوفير الاتصالات بصورة معقولة في تنافس عادل بين الشركات. وأشار إلى تنافس شركات الاتصالات بالبلاد في أن تكون تعريفة الاتصالات هي الأدنى مقارنة بالمنطقة المحيطة بالسودان.

وذكر أن جهاز تنظيم الاتصالات يخضع لقوانين ولوائح تنظم هذا القطاع من خلال ضبط التعريفة ومراقبة شركات الاتصالات، بجانب مراقبة أجهزة الاتصالات والإفراج عنها، وأكد أن أي زيادة في التعريفة للشركات لا تجاز إلا عن طريق جهاز تنظيم الاتصالات.

الخرطوم (كوش نيوز)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *