جرائم وحوادث

محامي السنوسي يتهم “قحت” بالموافقة على فض الاعتصام


اتهم محامي الدفاع عن المتهم إبراهيم السنوسي، في قضية تدبير وتنفيذ انقلاب الثلاثين من يونيو 1989، أبوبكر عبد الرازق، قوى الحرية والتغيير بالموافقة على فض اعتصام القيادة العامة وقتل الثوار.

وقال عبد الرازق في رده على خطبة الاتهام أمام جلسة محكمة مدبري ومنفذي انقلاب الإنقاذ، أمس، إن وقوع ضحايا في فض الاعتصام وقع بموافقة الحاضنة السياسية.

ورفض قاضي محكمة مُدبري انقلاب الثلاثين من يونيو 1989م عصام الدين محمد ابراهيم أمس طلبًا تقدم به ممثل الدفاع عثمان سيد أحمد بتنحية عدد من ممثلي الاتهام منهم النائب العام تاج السر الحبر، معز حضرة، سيف اليزل. وعلل القاضي رفضه للطلب بأنه افتقر للدقة في الألفاظ القانونية.

وعزا قاضي المحكمة عصام الدين محمد ابراهيم رفضه طلب الدفاع إلى أن جرائم الحق العام يتم فتح الدعوى بشأنها من قبل اي شخص بجانب أنها تختلف عن جرائم الحق الخاص.

اعترض القاضي عصام الدين محمد إبراهيم اليوم على خطبة الدفاع التي قدمها المحامي أبوبكر عبد الرازق، وهدده القاضي بفصل المايكرفون عنه في حال الاستمرار في تقديم خطبة سياسية، كما اعترضت هيئة الاتهام على خطبة المحامي أبوبكر عبد الرازق التي رأت أنها مُخالفة وسياسية، والمطالبة برفضها، إلا أن قاضي المحكمة طلب منه الجلوس والتباري في تقديم المرافعات.

الخرطوم: آيات فضل
صحيفة السوداني



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *