محمد عبد الماجد

شكراً حمدوك .. أول مرة سعر سلعة ينزل في البلد دي!!


(1)
] لقد انتظرنا هذه اللحظة التاريخية كثيراً – حتى (هرمنا) على قول الثائر التونسي بعد سقوط حكومة زين العابدين بن علي.
] لأول مرة في السودان ينخفض سعر سلعة – دعونا نأخذ هذا الامر ولو من باب السخرية.
] حيث جاء في الاخبار (خفضت وزارة الطاقة والتعدين بشكل ضئيل ، اسعار الوقود التجاري ، تماشياً مع انخفاض سعره عالمياً بجانب اختفاء الغرامات على البواخر).
] وهل كان يدفع المواطن تكلفة الغرامات التى تفرض على البواخر.
] ما ذنب الشعب حتى يدفع رسوم تلك الغرامات!!
] تفصيل الخبر كما جاء في الانتباهة امس يقول : اشار الوزير المكلف خيري عبدالرحمن في مؤتمر صحفي امس الاول الى خفض سعر اللتر من البنزين الى 106 جنيهات بدلاً عن 120 جنيهاً ، بينما تراجع لتر الجازولين لـ 99 جنيهاً بدلاً عن 106 جنيهات ، كما خفضت السعر الحكومي للتر البنزين لـ 54 جنيهاً بدلاً عن 56 جنيهاً.
] شكراً حمدوك.
] اخيراً وجدنا لنا (فرقة) لنقول فيها لرئيس الوزراء السوداني (شكراً حمدوك).
] لا ندري هل نضحك لهذا ام نبكي؟ – على العموم هذا الامر لم يكن يحدث طوال الـ(30) عاماً، اذ لم ينخفض سعر سلعة قط بما في ذلك (اللوبيا العفن).
] ننتظر ان تذهب الحكومة الانتقالية في هذا الاتجاه وان كان الفرق ضئيلاً لتخفض اسعار سلع اخرى لا مبرر لارتفاعها بتلك الصورة الجنونية مثل الالبان والزبادي والزيوت.
(2)
] الحكومة مع بصيص الامل هذا اعلنت الى جانب هذا الخبر عن توقف مصفاة الجيلي في الأول من ديسمبر : (كشف وزير الطاقة والتعدين خيري عبدالرحمن عن توقف مصفاة الجيلي للصيانة الشاملة في الأول من ديسمبر واقر في مؤتمر صحفي امس الاول بتأخر عمليات الصيانة لعام كامل عزاه لأحداث الثورة وتأجيلها لشهر مارس ونسبة لظروف كورونا واستعداد المقاول تم تأجيل الصيانة لبداية شهر اكتوبر ولصعوبة وصول المقاول في الموعد بسبب استمرار جائحة كورونا تم الوصول الى اتفاق معه بان تكون الصيانة في اول ديسمبر).
] الخبر اعلاه اعلن عنه وزير الطاقة والتعدين في نفس المؤتمر الذي اعلن فيه خفض اسعار البنزين والجازولين… لهذا قلت لا ادري هل نضحك ام نبكي؟ فقد جمع لنا وزير الطاقة والتعدين الضدين.
] وزير الطاقة والتعدين في نفس المؤتمر الصحفي يفلق ويداوي.
] لهذا سوف تتضاعف الازمة في الايام القادمة ويمكن ان يحدث ضرب وحرب قبل توقف المصفاة.
] الحكومة هي التي تنشر الهلع والخوف وتساعد على ترويع المواطنين وتعمل على ارتفاع الاسعار وانتشار الغلاء بمثل هذه التصريحات.
] الاسوأ من هذا ان مدير منظمة افريقيا العدالة بالسودان والخبير الاقتصادي د. حافظ اسماعيل قال ان الحكومة سترفع الدعم عن الكهرباء والقمح قريباً.
] لم يبق من بعد هذا شيء من المواطن الذي يمكن ان يصبح مجرد ذكرى في ظل هذه الاجراءات.
] ليس هناك جهة تعمل لإسقاط الحكومة الانتقالية اكثر من الحكومة الانتقالية نفسها.
] الشعار الذي لم تسقطه حكومة الثورة حتى الآن هو شعار (تسقط بس).
] الكارثة الاكبر ان اصحاب المخابز قرروا الاضراب عقب مطالبتهم الاجهزة التنفيذية بزيادة سعر الخبز من (2) جنيه الى (3) جنيهات حال ابقاء الدعم، او تحرير الخبز ليصبح سعر الرغيفة (5) جنيهات.
] الحكومة مستمرة في ضغط المواطن وأصحاب المخابز لا هم لهم إلّا المزيد من الضغط على المواطن.
] كلهم يلثهون خلف رفع الدعم وزيادة سعر السلعة.
] لا احد يهمه شيء غير تحقيق المزيد من المكاسب على حساب المواطن المغلوب على امره.
(3)
] الضغط المستمر على المواطن سوف يولد ثورة ونزاعات وصراعات وسوف يطيح بالحكومة.
] لن ينفعكم حينها لا السلام ولا التطبيع.
] انظروا الى الخبز والمحروقات بشيء من الرحمة – لقد نفد الصبر، لم يبق منه شيء.
] لا يغرنكم احتمال الناس لهذا الغلاء ، ولا تجعلوا صبرهم يعرضهم للمزيد من العناء.
] ادركوهم قبل فوات الاوان.
(4)
] بغم /
] مشكلة البلد الكبرى ان الحكومة الانتقالية اصبح فيها (21) حكومة غير (النظام البائد) المسيطر على كل هذه الحكومات.

محمد عبد الماجد – صحيفة الانتباهة



تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *