مقالات متنوعة

السودان ( صيوان عزاء كبير) يا وجدي صالح..!!


علي صفحته ب(الفيس بوك) كتب عضو لجنة إزالة التمكين الأستاذ وجدي صالح (أن الفترة المقبلة ستشهد تطورات خطيرة فيما يخص كشف فساد النظام السابق”َ. وأضاف في البوست، الذي نقلته العديد من المواقع الإلكترونية أمس، “ستفتح بيوت للبكاء في الأيام القادمة لأن الضربات التي في الطريق ستؤلمهم، ما نقوم به يوجع رموز النظام المباد، سنكمل تفكيك نظامهم كما الوعد “صامولة صامولة”).
وبعيداً عن من يريد وجدي تفكيكهم صامولة صامولة أو تقطيعهم إرباً إرباً فإن اللغة التي استخدمها وجدي لا تتناسب مع كونه رجل قانون كان الأولى أن يربأ بنفسه عن الحديث بفقه ( البل) الذي يصلح للتخاطب بين الناشطين لكنه لا يعبر بأي حال من الأحوال عن رجل قانون ودولة مهمته تحقيق العدالة أحد الأركان المهمة في مانفستو ثورة التغيير.
المرجو من لجنة إزالة التمكين تحقيق العدل ومكافحة الفساد في القانون، لا أعتقد أن مهمتها إيذاء الناس أو التعامل معهم بالغبينة وإيلامهم حد البكاء حتى وإن كانوا يستحقون ذلك، هذا التلذذ بالضربات الموجعة عبر عنه الناطق الرسمي باسم اللجنة، محمد الفكي سليمان، بقوله في وقت سابق سيصرخون، وحينما انغمس قادة التغيير في الانتقام صرخ كل الشعب السوداني .

هذه تصريحات تنطوي علي قصد متعمد لإيقاع الأذى على الأشخاص والتعامل معهم بغبينة لن تجد معها العدالة موطئاً، الأجدر بدلاً عن حمل المتورطين على البكاء أن تقدمهم إلى محاكمات عاجلة يقتنع فيها المواطن بسيادة روح القانون لا تفشي روح الانتقام.
وأرجو أن أطمئن السيد وجدي أن السودان ليس بحاجة إلى ضربات لجنته حتى يتحول إلى (بيت بكا)، البلاد الآن من أقصاها حتى ي أقصاها تعتبر سرادق عزاء كبير ، الموت في زمن حكم (رفاق وجدي )أصبح كما يقول نزار: ( في مفتاح غرفتنا وفي أزهار شرفتنا وفي ورق الجرايد والحروف الأبجدية ).
قل لي بربك ياوجدي ماذا في بلادنا الآن غير الموت وهل ثمة ما يستحق الفرح والتمرد على البكاء، لن تحتاج إلى ضربات موجعة حتي يبكي عناصر النظام السابق أو المواطنون، كل السودان يبكي النهاية الآن بعد أن استبشر خيراً بالتغيير الذي جاء بحكومة امتلأت في عهدها المقابر وبات الموت أقرب للناس من أي وقت مضى لتوفر أسبابه وتعدد الكمائن التي ينصبها للناس.
صحيح أن الأعمار بيد الله ولكن حدثني ياوجدي عن ما وفرته حكومتكم وهي تتوعد الناس ببيوت عزاء جديدة، يموت الناس بالحسرة والفقر ويلقون ربهم بارتفاع وتيرة القلق والاكتئاب، يمضي أصحاب الأمراض المزمنة لأن ضغوطات الحياة أصبحت محفزاً لتراكم الذبحات والجلطات في الأجساد .

السودانيون لا يموتون الآن ياوجدي بالكرونا فقط، لاتوجد أدوية للحميات المجهولة والملاريا والأمراض المزمنة في الصيدليات، لا يوجد حتى البندول، أسعار العقاقير غالية جداً حتى وإن وجدت، يموت الناس الآن لأن المستشقيات لا تستقبل المواطنين اسألني عن أعزاء فقدناهم لعدم توفر مشافٍ مجهزة ، تنعدم مراكز العزل، الكوادر الطبية تشكو الإهمال ، الموت على أبواب المشافي بات ظاهرة يومية، ليس هنالك حلول في أيدي الأطباء الذين دخلوا قائمة الضحايا بسبب عدم وجود الحماية الكافية.
يموت الناس بالجوع لأن غول الغلاء يلتهم المداخيل ويجعل قدرة المواطن على توفير احتياجاته البسيطة ضعيفة جدا، لامكان للغذاء والدواء في الميزانيات المنهكة بكثرة الالتزامات و الفواتير.
في السودان رصدت وكالات الأنباء وفاة سبعة مواطنين في صفوف الخبز ، غير حوادث الوفاة في الطلمبات ، صدقني يا وجدي ليس هنالك اية حاجة لجهودكم في لجنة التمكين حتى يصير السودان (بيت بكاء كبير ).
الازدحام الذي خلفه أداء الحكومة البائس في صفوف كل شيء سيتيح لفخامتكم ملايين بيوت البكاء الذي تتحدث عنه في زمن الكرونا، وما الموت غير أن لاتجد خبزاًحافاً يغذيك ودواء يشفيك، وطبيباً يداويك، قل لي بربك ياوجدي هل وفرتم هذه المطلوبات البسيطة حتى يظل المواطن على قيد الحياة.

محمد عبد القادر – صحيفة اليوم التالي



‫2 تعليقات

  1. ما. دخل وجدي صالح بالدمار الذي حاق بالسودان
    الدمار الكامل من مخلفات الإنقاذ

    نسيت وزير صحه المؤتمر الوطني
    ( ناس السرطان بيموتوا بعد ما نصرف عليهم
    نسيت كل منتسبي المؤتمر اللاوطني يتعالجون في الخارج
    نسيت دمار المستشفيات الحكومية
    نسيت عدم توطين الدواء العلاج بالخارج لهم ولي اسرهم
    نسيت من اين لك هذا
    نسيت من اتي بقميصه والان بقصرين في كافوري

    ماذا يعمل لك وجدي صالح غير انه يرد الحق للشعب الغلبان
    نسيت دمار::::
    الخطوط السودانيه
    الخطوط البحريه
    السكه حديد
    مشروع الجزيره ……..الخ الخ…….الخ

  2. البقت تفشت فيها اللواطه العقليه
    قال صاموله صاموله
    نحن الحنجي نفكفكم صاموله صاموله
    ك مواطن مطحون ما شاني بتفكيك و شرمطه
    انا عايز اكل واشرب واتعالج رخيص
    لا عايز جعز بدون طهور ولا عايز مريسه ولا دعاره ولا تحارب ديني
    ااااااخخخخخ توووووووف
    معذره للقراء هذه لغتكم نرد بها عليهم لانو هؤلاء حثالات حيوانيه الا من رحم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *