مقالات متنوعة

معتصم محمود يكتب.. بالصف الثاني هلالنا في العلالي


في قمة سودانية تنزانية يواجه الهلال مضيفه سيمبا، اليوم سيمبا وبالجمعة مازيمبي كأفضل إعداد لسيد البلد قبل مواجهات المجموعات .
سيمبا اختار سيد البلد دون غيره من أندية أفريقيا بطلب من الفرنسي قوميز الذي شاهد الهلال في الدوري السوداني وعرف امكانياته .

زوران الشجاع وافق على المشاركة في الدورة رغم فقدانه لكل الدوليين .

سيد البلد يواجه أبطال تنزانيا والكنغو بدون الدوليين ذلك أن هلال السوباط ليس فيه صف أول وثان فالكل بمستوى واحد .

الطيب عبد الرازق قاد دفاع الهلال في بداية الموسم بما في ذلك المباريات الأفريقية فأحسن وأجاد ثم جلس على الدكة ليتم الدفع بارنق الذي أقنع مدرب المنتخب من أول مباراة .

عبد الرازق وارنق مجرد مثال لتأكيد أن الأساسي والبديل بمستوى واحد وأن كنبة الهلال عااااامرة .

إن غاب أبو عشرين فهناك جمال وإن ذهب فارس فبوي موجود .

الهلال يتميز بوفرة البدلاء ووصيفه يعاني غياب الأساسيين .

قائمة المنتخب الوطني خلت من الثلاثي الأحمر (عجب، حمو، بخيت).

غياب الثلاثي عن كلية المنتخب مبرر ذلك أن الجهاز الفني لن يغامر بإشراك لاعبين يفتقرون لحساسية المباريات .

عقوبات كاس ستطال الثلاثي قبل انتهاء العقوبة المحلية بما يعني أن غيابهم سيطووول.

عقوبة إيقاف ومعها غرامات مالية دولارية جااااامدة .

كل المعطيات تقول إن مسيرة الثلاثي مع كرة القدم انتهت وإلى الأبد .

قصة الثلاثي ينبغي أن تكون درساً مؤلماً لكل من يجعل المال أكبر همه .

من حق أي لاعب أن يجمع المال ويؤمن مستقبله، لكن بالطرق المشروعة دون تجاوز للقانون .

جكسا حصد أكثر ما جمعه الثلاثي مجتمعين لكن بالطرق المشروعة .

المنتخب لن يتأثر بغياب الثلاثي فمكان عجب دخل الجزولي وعيد وحلّ ضياء بديلاً لحمو وفي اليسار جاء المصري مكان .

الجزولي حلّ محل التش في المنتخب والمريخ، المنتخب جدد شبابه وكذلك المريخ .

الجزولي يتميز عن التش بصغر السن والقدرة على التهديف والبعد عن التمثيل لنيل ركلات الجزاء فضلاً عن الأداء المنتج لمصلحة المجموعه بعيداً عن التابلوهات والترقيصات لإرضاء المدرجات .

كلام سياسة

للمرة العاشرة تفشل مسيرات الفلول والزواحف .

رغم الصرف المالي الكبير والاستنفار غير المحدود لاسيما من الولايات المجاورة للخرطوم إلا أن الحشد فشل.

لولا إغلاق السلطات لمحيط القيادة لما شعر أحد بمسيرة تجار الدين.

رغم المعاناة والأزمات التي طالت كل مناحي الحياة إلا أن الكل مجمع أن الكيزان البديل الأسوأ .

معتصم محمود – صحيفة الصيحة



تعليق واحد

  1. عفوا (معتصم محمود ) كنت قد قرات لك من قبل دررا ولكن كتاباتك اليوم اكدت لي اضمحلال فهمك الكروي …نحن كهلالاب نعشق هلالنا العظيم ونعرف مسماه نادي الهلال للتربية ….كونك تتشفى في اللاعبين الكبار (الرشيد وبخيت وعحب ) وتقول ان مسيرة الثلاثي انتهت والى الابد وتتوعدهم بالعقوبات النحلية والخارجية وتهدد مصير كل لاعب يسعى للتعاقد الغالي بتقيينه بالمال الذي يلهث له كل من يخدم في مجاله …فلتعلم ان من علم الرياضيين تطوير اللعبه والرقي بها وبالادارة واللاعبين والبنيات التحتية وعندما تكون الاندية والمنتخب تحت مظلة الاتحاد ليعمل على مراعاتها ورفعتها ولا يحارب ابناءه خاصة وهم يلعبون باسم الوطن …..كلمة خلي اخلاقك رياضية تقال لما هو خارج مجال الرياضية ويغضب ويثور لما تحمله الكلمات من معاني سامية …نتمنى للثلاثي ان ينخرطوا في تمارين ناديهم الاصلي المريخ فلسنا بحاجة لهم رغم اننا كنا نمني انفسنا بود الرشيد فقط …ونناشد الاتحاد والمسؤلون حسم الامر بالطرق التى لا يتضرر منها اي لاعب حسب القوانين والخبرات واللقاءات بكل الاطراف لرفعة وتطوير المنشط ورفعة المنتخب والسودان …ولماذا الحنين للمؤتمر الوطني افليست البلاد حبلى بالخبرات الحقيقية من الصادقين الاقوياء غير الفاسدين الذين لازلنا نرى كل يوم كيف اوردوا البلاد الهلاك وكان ان اعطاهم الله كل شي لسنين عددا ثروات تجري من تحتهم وتمكين وقوة فقط كان عليهم ان يخافوا الله وان يعدلوا ويرفعوا الوطن بكل ما يزخر به ولكن كان ما كان ولن يعود الزمان …..الله …الوطن …الهلال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *