فيسبوك

رجل قدم الكثير لبلاده ولم يجد من أهلها إلا السخرية والاستهزاء

رجل قدم الكثير لبلاده ولم يجد من أهلها إلا السخرية والاستهزاء
حدثني أحد الثقات أنهم كانوا في مأمورية لدولة عربية قالي كلما أبكر لصلاة الفجر قبل الأذان أجد عبدالرحيم محمد حسين منكبا على القرآن يرتله
عبدالرحيم محمد حسين1
له بصمة ظاهرة سيخلدها التاريخ تتمثل في
تقوية المنظومات الدفاعية وتطويرها

بناء القيادة العامة بهذا الشكل المتطور و الحصين الذي كان له دور كبير في ثباتها في هذه الحرب بعد الله عزوجل
بصمة ظاهرة في الشرطة و في كلياتها
غير تكبيده للأعداء خسائر كبيرة في معارك عديدة

أقول هذا الكلام و الرجل لا تجمعني به صلة قرابة و لا علاقة لا من قريب و لا من بعيد
وكنت في يوم أسخر منه كما يسخر الناس

و أقول هذا الكلام وقد زال ملكه عنه وذهب بهاء سلطانه فلا يطمع في عطاء منه
جزاه الله خيرا …

مصطفى ميرغني