جرائم وحوادث

ارتفاع جديد بعدد وفيات الحجاج المصريين

قالت مصادر طبية وأمنية لرويترز، الأحد، إن عدد الحجاج المصريين الذين لاقوا حتفهم أثناء مناسك الحج هذا الموسم، ارتفع ليبلغ 672 حاجا.

وذكرت خلية الأزمة، التي أمر الرئيس عبد الفتاح السيسي بتشكيلها لمتابعة وإدارة الوضع الخاص بحالات وفاة الحجاج المصريين، في بيان السبت، أن رئيس الوزراء مصطفى مدبولي “كلف بسحب رخص 16 شركة سياحة تحايلت لتسفير الحجاج بصورة غير نظامية وإحالة مسؤوليها للنيابة العامة”.

وأضاف بيان خلية الأزمة، التي تشكلت يوم الخميس برئاسة مدبولي، أنه تم تأكيد 31 حالة وفاة نتيجة أمراض مزمنة بين الحجاج المسجلين رسميا.

وأشار التقرير إلى أن السبب وراء “ارتفاع حالات وفاة الحجاج المصريين غير المسجلين يعود إلى قيام بعض شركات السياحة بتنظيم برامج حج باستخدام تأشيرة زيارة شخصية، مما يمنع حامليها من دخول مكة. يتم التحايل على هذا الوضع من خلال التسلل عبر دروب صحراوية سيرًا على الأقدام، مع عدم توفير أماكن إقامة لائقة في باقي المشاعر، مما تسبب في تعرض الحجاج غير المسجلين للإجهاد نتيجة ارتفاع درجات الحرارة”.

ولا توفر السلطات السعودية الخدمات الطبية لمن يسافرون بتأشيرة زيارة شخصية، بحسب “رويترز”.

وخلال الأيام الماضية، لقي مئات الأشخاص من بلدان مختلفة حتفهم في ظروف قاسية خلال أداء فريضة الحج، إذ تجاوزت درجات الحرارة في بعض الأحيان في مكة 51 درجة مئوية.

وتضمن تقرير توصيات خلية أزمة الحج دعوة وزارة العدل المصرية للنظر في إمكانية إلزام شركات السياحة المتورطة بدفع غرامات لصالح أسر ضحايا الحج غير النظامي، مع إحالة الموضوع إلى النائب العام لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

كما تضمنت التوصيات التنسيق مع الجانب السعودي لاجراء تحاليل DNA للمتوفين مجهولي الهوية حتى يتم مطابقتها مع أسرهم داخل البلاد، وقيام وزارة الصحة المصرية بالتنسيق مع نظيرتها السعودية لمتابعة الحالات المرضية بالمستشفيات المختلفة، وبحث إمكانية إعادتهم حال استقرار حالتهم الصحية.

وقال مصدر طبي، كان بصحبة وفد الحجاج المصري الرسمي، إن أعلى عدد من الوفيات كان بين الحجاج غير المسجلين رسميا لدى سلطات الحج واضطروا إلى البقاء في الشوارع معرضين للحرارة الشديدة، دون أن يتمكنوا من الحصول على مكان داخل الخيام.

وذكر شاهد من رويترز أنه خلال أداء الحج افترش آلاف الحجاج الشوارع معرضين لأشعة الشمس خلال وقفة عرفات.

وقال “مع كل وفاة لحالة بين الحجاج كان المارة يقومون بتغطيته بلباس الإحرام لحين وصول سيارات طبية لنقل الجثث”.

وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان سابق إنها تكثف جهود البحث عن المواطنين المصريين المفقودين بالتنسيق مع السلطات السعودية.

ولم تعلق المملكة العربية السعودية على عدد الوفيات أثناء أداء فريضة الحج، بحسب أسوشيتد برس.

الحرة