كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

خاتي النمل وللا الوقع في ؟



شارك الموضوع :

[ALIGN=CENTER]خاتي النمل وللا الوقع في ؟!![/ALIGN]
تابعت على القنوات الاخبارية تغطية خبر الحريق المؤسف الذي شبّ في احدى خيام الافراح بالكويت، والذى أودى بحياة ما يزيد عن الأربعين شخصا جلهم من النساء والأطفال وأصاب العشرات بحروق شديدة .. حقيقة تأثرت كغيري بالخبر خاصة مع ما نعلمه من عادات حفلات الزواج في الخليج والجزيرة العربية، وذلك أن الدخول لتلك الخيام يكون محصورا على النساء والأطفال، وحدوث أي حادث طارئ فيها يعرض أرواح القوارير والصغار للخطر، بما عرف عن نسائنا من العجز – أو فالنقل – بطء التصرف والارتباك في لحظات الخطر الحرجة ..
كما أدخل الخبر ضبانة القلق لقلبي لكون أن تلك النوعية من الخيام قد انتشرت عندنا في السودان، وغالبية قاعات وصالات الأفراح المغلقة عبارة عن خيام أو مبطنة ومزينة بطبقات كثيفة من الستائر، وبالتالي فمن حقنا أن نتساءل عن اتباع القائمين على أمر تلك الخيام باجراءات السلامة ضد الحريق وغيره من الأخطار التي قد تنجم عن وجود عدد كبير من الانفس في حيز مكاني صغير وضيّق المخارج، مع اكتظاظ تلك الخيام عندنا بالمدعويين بصورة يكون فيها (المكسّر) محمولا على عاتق (الأعمى) والاثنان في حالة مستعصية من الطرب المصحوب بـ (النقزي والعرضي) في نص الساحة !
وأنا أتابع تفاصيل التغطية الخبرية للحادث، ومنها أن هناك بعض الناجيات قد أفادن بأنهن شممن رائحة كرائحة البنزين أو الجاز قبل نشوب الحريق .. راودني ظن بأن الحادثة لا تخرج عن سلسلة هجمات بعض الجماعات المتشددة، على ما يحسبونه خروج عن عادات وتقاليد الاسلام، ولكن سرعان ما جاني الخبر شايلو نسيم منتديات العنكبوتية في صباح اليوم التاني للحادث، فقد انكشف المستور وبان حيث أكدت التحريات أن (زوجة العريس الأولى) وعمرها ثلاثة وعشرون عاما وأم ولديه، هي مرتكبة الحادث، وأنها أقدمت على فعلتها الذميمة تلك بفعل الغيرة والانتقام !!
وكان السبب في كشف غموض الحادث، إن إحدى الخادمات شاهدت الزوجة (المطبّق عليها)، وهي تسكب مادة تشبه البنزين على خيمة العرس وبعدها اشعلت النيران !!
شي عجيب يا زول .. هسي النسوان والشفع المساكين الراحو فيها ديل ذنبهم شنو؟! وعلى طريقة برنامج (الاتجاة المعاكس) دعونا نتساءل:
أولم يكن من الأفضل لتلك الغبيانة، أن تنتظر عودة العرسان من الحجاز ثم تولع فيهم بالجاز ؟! أم إن الضر حار وقد جنت على نفسها كل (براقش) لبست الرقّاش وجاءت للحفلة لتجامل العروسان ؟!
يبدو أن صغر سن الزوجة الأولى مع فيضان (الغبا والصايب) المصاحب لهوجة الغيرة التي اجتاحتها، بسبب تجرؤ الزوج على التطبيق فوقها، دون أن تشفع لها صغرتها وتحول دون التطبيق عليها .. لعل كل ذلك اجتمع ليضع غشاوة الغيرة على عينيها، وجعلها تهدم الخيمة على من فيها وهي تردد في غيظ .. تاني بتجو الحفلة ؟!
الغيرة الجنونية التي تتعدى حدود الفطرة الطبيعية إلى المرض النفسي، والتي تدفع صاحبها لارتكاب جريمة الانتقام ممن تجرأ وتجاوز حماه، ليست مقصورة على الرجال، فهناك من النساء من تتجاوز حدّ العض والخربشة وتمعيط شعر المتعدية على الحمى، للقتل عديل، ولعل دفاتر القضاء سطرت الكثير من الحوادث التي قامت فيها الغيرة بزوجة ودفعتها لارتكاب جريمة والتي غالبا ما تكون في حق الزوج، وتكون بـ (سواطة حجر صبغة) داخل فنجان قهوة الزوج الذي أضمر التطبيق أو قام بأحد الافعال المفضية إليه.. وعلى طريقة فاطمة كرار .. انت وكت ناوي ليها بي (بت أم عفنة) .. مالك ومال القريفة وشراب القهاوي ؟!!
أو أن تتناسى الزوجة المجروحة تساؤل الحكمة (خاتي النمل وللا الوقع فيهو؟)، فتصب جام غضبها على الزوجة الجديدة وتنتقم منها، بخنقها حتى (تبتبت)، أو ضربها بمرق عنقريب، أو طعنها بحربة كما حدث (جد جد) في حوادث حقيقية من قبل ..
وهناك من تترصد الفرصة للانتقام من العروسين معا بضربة واحدة، كما حدث في احدى اقاليم السودان، عندما عاد الزوج بعروسه الجديدة لتقيم مع زوجته الأولى بعد تقسيم البيت بين الاثنتين، فما كان من الأولى إلا ان انتظرت نوم زوجها وعروسه، ثم عمدت إلى مطبخها وأفرغت جركانة الزيت في حلة ووضعتها على النار حتى تصاعد منها الدخان .. ثم حملتها وقامت بدلقها على العروسان لتتمم لهم الجرتق فقط بعد أن استبدلت بخ اللبن بـ رش الزيت !!
حقيقة حادثة احراق المعازيم حادثة مؤلمة بكل المقاييس، ولا عذر ولا تعاطف يمكن أن تحصل عليه تلك الزوجة، ولا يمكن وصف تصرفها بغير التجبر والاستكبار وقسوة القلب التي دفعتها بدون تردد ولو للحظة لأحراق الابرياء من النساء والاطفال.
لكن غايتو بما أننا شغوفين بالتقليد حقو .. تحسبا يعني .. أن نكتب في كروت الافراح الخاصة بزواج المطبقين (الرجاء عدم اصطحاب الاطفال) وعلى المعازيم من النساوين عدم ارتداء الكعوب العالية والتدرب على سرعة فك البيرق قبل التوجه للحفل.

لطائف – صحيفة حكايات
munasalman2@yahoo.com

شارك الموضوع :

6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        لا شك انه حادث مؤسف وجريمة نكراء لا يمكن ان نجد لها مبرر مهما كانت الاسباب .عشرات القتلي من الاطفال والنساء. والمستهدفون لم يكونوا من الضحايا
        قضية تحتاج الي دراسة معمقة من جهات الاختصاص
        اما للذين يرغبون في الزواج مثني وثلاث ورباع ربما يحتاج الامر الي فتوي حتي لا تتكرر الماساة مرة اخري وحفاظا علي ارواح الابرياء

        الرد
      2. 2

        انا لله وانا اليه راجعون ولكن الدبل حار;( ;(

        الرد
      3. 3

        ستاذة منى:cool:
        :crazy: :crazy: 😡 😉 😉 :lool: :lool: 😮 😮 😮 :confused: :confused:
        في لحظة شيطانية ومن باب الغيرة حصل الحصل وربنا يرحم الجميع … وحصل دا حقوا يخلى المسئولين عندنا يراجعوا انظمة السلامة في الخيم المتشرة عندنا هذه الايام وصالات الاعراس وخصوصاً تعدد الزوجات هندنا اكثر ومتعددة اساليب الانتقام من بنات حواء لكن بهذه الطريقة الشيطانية ربنا يبعد بناتنا من هذه الافكار..
        😡 😡 😡 😡 😡 😉 😉 😉 😉 😉
        وبطريقة الاتجاه المعاكس الخيم هذه والصالات هل مؤمنة لدى شركات التأمين … ممكن يعني اكون ؟؟؟

        الرد
      4. 4

        اهلا بشهر بالتراحم وكل عام يا بنت سلمان وقراء المنتدى بخير ونزف التهنئة لكل اهلنا الطيبين في السودان الذين يفترشون الارض ويلتحفون السماء ويقتسمون التمرة وصائمين وراضين بقسمة الله وتعرفهم بسيماهم لايسألون الناس إلحافا . أختي منى الادعاء ان المراة المطبقين عليها هي الضحية والراجل واحد عينو طائرة ومراهق جاتو المراهقة في سن متأخرة وهاك النعوت التي خربت البيوت التي تجعل الرجل في ثوب الثعلب والمرأة في ثوب الملاك . لقد تذكرت قصة اخونا جمل الشيل وزوجته كسيحة والنقاش الذي دار بينهما عن الزواج ، وادعت الزوجة ان الزواج عليها ما بهمها وان داير تتزوج ازوج ، واراد اخونا جمل الشيل لاثبات كذب اختنا كسيحة لبس جلابيته ولف عمته واخذ سوطه وإمتطى جمله ليذهب لكي يتزوج ويعود بزوجته معه على جمله . ذهب اخونا جمل الشيل وحبك قصة الزواج ما عمل شي غير عطر العطفة ( الهودج ) بالريحة ثم عاد راجعا للبيت عند مغيب الشمس ونادى على زوجتو تعالي يا كسيحة ادخلي المراة دي للبيت ، قالت كدي اختنا كسيحة شبت اتي متين جيتي وجيتي للمشاكل ، فقال لها زوجها يا كسيحة مالك هسع ماكنت كويسة قالت ليهو مراتك الجايبة تفت فوقي ( تفلت ) وصارت كسيحة تصرخ وتولول وتجمعت خلق الله ليشوفوا المشكلة بين مصدق ومكضب وهنا قال جمل الشيل لحماتو بت الفكي يابت الفكي انت مراة صلاية وصوامة وبتخافي الله مراتي الجبتها دي تفت فوق بتك ، فقالت بت الفكي عذاب الله حار وما بقدر علي مراتك ما تفت لكن واغزت بتي باصبعيها كدي كدي ، فقال اخونا جمل الشيل للحاضرين يا جماعة من العدل ان تسألوا الزوجة الجديدة وهنا فتح العطفة ليجدها الحاضرين بانها فاضية مافيها عروس ولاحاجة هذه الغيرة التي لامعنى لها وحريق الجهراء يدل على ان زواج الرجل كان في محلو لان هذه ليست زوجة وباين من تصرفها انه عانى منها الويل وسهر الليل كما ان حضور جمع غفير من المعازيم يوضح ان اخونا ماهو الوحيد اللاقي العذاب من الزوجة بل الاخوان والاخوات ، وكلامك في محلو ان زيجاتنا في السودان تتم مراسمها في صيوانات ان قام فيها حريق ما يفضل فيها طفاي النار وان تتم تلك المراسم بعد ان تحصل على تصديق من الدفاع المدني ، ودعوة اخيرة لكل رجل عاوز يدبل يعمل حسابو يعمل فرحو كتيمي وبدون معازيم وبعدين بعد عودته من شهر عسله الثاني يبطل النوم في بيت الزوجة الاولى يعني ينوم نوم الديك وإلا سوف تقدم له شهادة وفاتو (قتلو ) إما بالصبغة في كباية كركدي أو عرديب باااااااااارد ، أو بالساطور ضربة واحدة وتجيب اجلو ، أو بزيت ساخن وهذه على الطريقة القديمة ، وإن كانت زوجتك من بنات الزمن دا فموتك بالطريقة الحديثة طلقة واحدة في نص الرأس ما بتجلي خاصة ان كانت تدربت في الدفاع الشعبي او ادت الخدمة الوطنية ، يعني الداير اتزوج الاول مرة وفي نيتو التدبيل يسأل الخطيبة قبل العقد هل هي من الدفاع الشعبي ام انها ادت الخدمة الوطنية لكن دا كلو مابحل لانو برزت للوجوداساليب حديثة تجيب ليك منديل فيهو مخدر وتشممك ليهو وتكتم انفاسك ويقال ان المرحوم مات لانعدام الاوكسجين . بت سلمان النسوان اليومين ديل بودن وشن من فعلة اختنا بت الجهراء وللا خاتي النمل وعندهن الاعذار جاهزة ما قلنا الرجال ديل ما عندهم عشرة والزوجة دي شوفوها صغيييييرة وجاهلة مابتحمل لبس الثوب عفوا لبس العباية . واخر الكلام اللهم جنبنا غلو انفسنا واستر علينا بسترك وان اردت تقبض ارواحنا ان لا تكون تحت اكف زوجاتنا ، والسلام

        الرد
      5. 5

        يعني الواحد ماامشي ليه عرس واحد داير ادبل يعني اول سوال يخطر علي بالك لمن تكون ماشي بيت عرس تسال هل العريس حصل انه اتزوج قبل كده وله لا

        الرد
      6. 6

        المصيبه إن الزوجه التى قامت بهذا الفعل الشنيع مطلقه يعنى طليقته 000 دى لو كانت فى حباله لسع كانت حرقت الكويت كلها وألا شنو؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس