كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

مواطن شمالي يطالب بنقل رفاة زوجته وأبنائه الذين قتلوا بالجنوب للشمال


شارك الموضوع :

في خطوة مفاجئة طالب المواطن الشمالي عمر إبراهيم حماد البالغ من العمر 73 عاماً حكومة جنوب السودان السماح له بنقل رفاة أسرته المكونة من زوجته وأبنائه البالغ عددهم خمسة ذكور وإناث تم قتلهم جميعاً بإطلاق الأعيرة النارية من فوهات البنادق عندما سقطت مدينة توريت علي يد الحركة الشعبية إبان التمرد على حكومة السودان ومنذ ذلك التاريخ تمت مواراة جثامينهم الثري بذات المدينة المشار إليها سلفاً. وأشار العم جندال وهو يبكي بحرقة شديدة إلى أن قصته الحزينة بدأت مع دخوله المدينة في العام 1960 حيث تزوج وأنجب أبناءه الخمسة الذين اغتيلوا دون ذنب في الصراع الدائر آنذاك مؤكداً انه هرب راجلاً من مدينة توريت إلى جوبا وبرفقته 25 رجلاً بفعل العطش والجوع ومن هناك شد الرحال ليستقر بالخرطوم ..
وناشد الفريق سلفاكير النائب الأول لرئيس الجمهورية ورئيس حكومة جنوب السودان بأن يسمح له بنقل رفاة زوجته وأبنائه من الجنوب للشمال حتى يكونوا بالقرب منه ويتمكن بزياراتهم بصورة مستمرة لأنه سعى لذلك بشتى السبل ولكن كل المحاولات باءت بالفشل الذريع مبيناً انه يود ممارسة هذا الحق أسوة بالأسرة الجنوبية التي فعلت ذات الأمر في غضون الأيام الفائتة من أجل البقاء بجوارهم …


صحيفة الدار

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس