كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

رفض تسلم جائزة من الرئيس النيجيري .. أشيبي يعقد ندوة حول أفريقيا والربيع العربي فى واشنطون


شارك الموضوع :

[JUSTIFY]بعد ان اثار العالم برفضه جائزة مقدمة من الحكومة النيجيرية وهى المرة الثانية له يرفض جوائز من الحكومة النيجيرية ، ويستعد الكاتب والروائي العالمي الشهير ،تشينوا آشيبي لندوة لدراسة انظمة الحكم في أفريقيا التي ستركز على القضايا المصيرية التي تؤثر على العديد من دول أفريقيا والعالم ، بما في ذلك الربيع العربي والأزمة المستمرة في دارفور ، ووجود الصين في افريقيا ، والازمة السياسية في زيمبابوي، الندوة ستنعقد يومي الثالث والرابع من ديسمبر المقبل بجامعة براون الامريكية ويتحدث فيها بجانب آشيبي كل من ايميكا أنياوكو ، الأمين العام السابق للكومنوليث ، وعلي سليمان سفير ليبيا لدى الولايات المتحدة ، وجون سشرام، السفير الكندي السابق لزيمبابوي وأنغولا وإثيوبيا وإريتريا ، والسودان، فضلا عن فريق دولي من المسؤولين والعلماء من الحكومات الافريقية ، ومنظمة الأمم المتحدة ، والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ، والمنظمات الأخرى لمدة يومين من المداولات المكثفة وتبادل الأفكار حول أهمية تعزيز الديمقراطية والسلام في القارة الأفريقية.
وكان أيقونة الأدب النيجيري قد رفض جائزة كان من المقرر أن يمنحها له الرئيس جودلاك جوناثان هذا الأسبوع، بسبب عدم معالجة المشاكل السياسية في أكبر دولة افريقية، من حيث عدد السكان منذ أن رفض هذه الجائزة قبل سبع سنوات.
و آشيبي صاحب رواية «أشياء تتداعى» واحدة من الروايات الأكثر قراءة في الأدب الأفريقي الحديث، كان قد رفض اللقب الوطني «قائد الجمهورية الاتحادية» في العام 2004 م عندما كان أولوسيجون اوباسانجو رئيسا للبلاد.
وكتب للرئيس أوباسانجو آنذاك قائلا إنه «روع» من «الزمر» التي حولت نيجيريا إلى «إقطاعية مفلسة تعمها الفوضى».
وقال آشيبي ، في بيان ، «أسباب رفض هذا العرض في المرة الأولى لم تعالج، من غير المناسب أن تقدم لي مرة أخرى. ومن ثم ينبغي أن أرفض العرض مع الأسف مرة أخرى».
ورفض الجائزة من مثل هذا الكاتب النيجيري الكبير الذي يعيش في الولايات المتحدة يمثل إحراجا لجوناثان الذي يروج لخطة «تحول» نيجيريا بعد فوزه في الانتخابات في ابريل، والتي قال مراقبون دوليون وكثير من النيجيريين أنها الأكثر نزاهة منذ انتهاء الحكم العسكري في العام 1999م, وقال بيان من الرئاسة، «يأسف الرئيس جودلاك جوناثان لقرار البروفيسور تشينوا آشيبي «.
[/JUSTIFY]

الراي العام

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس