كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الهندي عز الدين: علام إذن ترافقون “صلاح قوش” في رحلته إلى ربوع أهله في الشمالية



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]- 1 -} ونحن على أعتاب تعديل وزاري، يستحق منا وزير الكهرباء والموارد المائية “أسامة عبد الله محمد الحسن” إشادة خاصة وتحية واجبة، لنجاحه الفائق مع مساعديه مديري شركات الكهرباء، في تحقيق استقرار معقول ومقبول للإمداد عبر الشبكة القومية، من إنتاج سد مروي، والمحطات الحرارية، وخزان الروصيرص.
} قد نختلف مع “أسامة عبد الله” في قضايا أخرى، ولكنه وزير كهرباء ناجح مئة في المئة، أما مشكلته مع ولاية البحر الأحمر، المتعلقة بربطها بمياه النيل، فالحكم فيها القرار (السياسي) بعد وضع الخيارات (الفنية) على الطاولة، ونحن نحرضه على المزيد من (الهمة) و(السرعة) في إمداد البحر الأحمر بماء النيل، لأن بورتسودان ستحقق به خضرة وجمالاً وسياحة أكثر مما حققته مدن (راقدة) على النيل قبل ميلاد المسيح!!
– 2 -} خفت حركة المرور بشكل لافت في شوارع مدن الخرطوم العاصمة خلال ساعات (النهار) منذ اول أيام شهر رمضان المعظم.. أين ذهب الذين كانوا يصنعون الزحام في كل شارع.. راجلين أو سائقين؟! هل توقفت أعمالهم خلال الشهر الفضيل.. شهر العمل المبارك والعبادة؟! أم أنه لم تكن لديهم أعمال (حقيقية).. كان زحاماً.. والسلام؟!!
إذن لم يكن زحاماً مفيداً.. منتجاً.. أو مثمراً، وإلا لتوقفت الخدمات.. الكهرباء.. والمياه.. والأسواق.. وحركة المواصلات.. والمدارس تعمل ومعظم الجامعات.. فأين اختفى المزاحمون والمزاحمات؟!
– 3 -} قرأت خبراً بإحدى الصحف مفاده أن عدداً من أعضاء مجموعة (سائحون) سيرافقون الفريق “صلاح قوش” في رحلته إلى الولاية الشمالية خلال يومين!! في صحيفة أخرى اطلعت على خبر يحوي تصريحاً لأحد (السائحين) مفاده أن المجموعة لا علاقة لها بتيار (الإصلاح) داخل (المؤتمر الوطني).. وأن (سائحون) تعمل من أجل إصلاح حال البلاد بصورة عامة، وليس حال (الوطني) على وجه الخصوص!!
علام إذن ترافقون “صلاح قوش” في رحلته إلى ربوع أهله في الشمالية؟!

صحيفة المجهر السياسي[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        [B][SIZE=4][FONT=Times New Roman][COLOR=#1200FF]يجب ان تعلم ان ما حققه مكاوي محمد عوض يساوي اضعاف ما تبناه اسامه من انجازات. وان معظم الكوادر المؤهله هاجرت الي الخليج في ايام اسامه عبد الله. مافي اي داعي للتلج البتكسر فيه دا.[/COLOR][/FONT][/SIZE][/B]

        الرد
      2. 2

        اسامة عبدالله عديل الرئيس البشير تقول لي مكاوي .

        الرد
      3. 3

        هل يعقل أن يواصل السودان أهدائة مصر من نصيبة من مياه النيل ومواطنية فى أهم مدنه عطشى طوال العام … مدن القناة الثلاث بمصر تشرب ماء صافى قراح من النيل وسكان بورتسودان يشربون من الخيران والبرك الموسمية …. ياحكومة السجم والرماد المثل السودانى يقول ( اذا الزيت ما كفى أهل البيت ، حرم على الجيران ) مياه النيل أحق بها أهل الشرق العطشى … فى ال 24 سنة دى لو كنتو بتمدو الانبوب 10 بوصات كل سنة كان وصل بورتسودان …

        الرد
      4. 4

        [COLOR=#001CFF][CENTER][FONT=Arial][SIZE=6]انت عايز تكسر براك وتظهر ما ديل مدرستك[/SIZE][/FONT][/CENTER][/COLOR]

        الرد
      5. 5

        اما يكفى ان المدعو اسامه عبدالله قام بزيادة تعريفة الكهرباء فى اسواء ظروف يمر بها الشعب السودانى العام الماضى واستمرت لاكثر من اسبوع وبعد ململة المواطنين وتزجرهم قام البرلمان بالغائها هل هذا يستحق الاحترام يدوس على المواطن المغلوب على امره ويزيد معاناته كان الكهراء ملك لابيه يارب تعجل باقالته من الكهرباء وتاتى بالقوى الامين

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس