كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

ندى القلعة والنصري دموع وبكاء في حوش التلفزيون القومي



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]شهد استديو علي شمو بالتلفزيون القومي عصر ثاني ايام عيد الفطر المبارك حالة بكاء جماعية وسجل الاستديو الكبير رقما قياسيا جديدا في عدد الداخلين في نوبات بكاء خلال البث التلفزيوني المباشر .
وبدأ اول الغيث بدموع ذرفتها الفنانة ندى القلعة على الهواء مباشرة خلال تقديمها اغنية « الام» عبر الفترة المفتوحة المباشرة التي قدمها التلفزيون، واكملت ندى القلعة اغنية «الام» بصعوبة بالغة وهي تغالب الدموع التي جرت غصبا عنها ولم تتمالك نفسها وانهارت ندى باكية وهي توصي الابناء والبنات من الجيل الجديد بضرورة طاعة الام والاب وعدم عقوق الوالدين. وقالت ندى القلعة وهي في حالة بكاء شديد وسط الدموع لا احد يعرف قدر الام ،واستنكرت وضع الامهات في دور العجزة والمسنات .
وامتلأ استديو علي شمو الذي شهد بث فترة «مع ندى» بالدموع الصادقة ونقلت الكاميرات دموع ضيوف الفترة المفتوحة الممثلة فائزة عمسيب والممثلة سامية عبد الله والصحفية رندا بخاري، وسالت دموع عدد كبير من العازفين خلال عزف لحن اغنية «الام » وعبر عدد من مشاهدي الحلقة من داخل وخارج الاستديو عن انفعالهم بالدموع وتأثر فريق العمل بكلمات الاغنية المعبرة التي كتبها الشاعر محمد حسن ولحنها الملحن عماد يوسف.
وبث مدير العمليات الفنية بالتلفزيون ومنتج ثاني ايام العيد المخرج اسماعيل عيساوي بصحبة المخرج الشاب محمود عبد الله الدموع على الهواء مباشرة وعرض عبر الكاميرا الدموع السخينة والتأثر الكبير وقال ان فترة «مع ندى» هدفت الي التعريف بتراث السودان الاصيل وتبصير الاجيال الجديدة بماضي الاجداد الجميل ، وقدمت في جلسة شعبية تراثية طقوس العيد عن الحبوبات وجماليات الثوب السوداني واهتمت بالعادات والتقاليد العيدية السمحة، مشيرا الي ان الفنانة ندى القلعة كانت في كامل لياقتها الفنية وتفاعلت مع الاغنيات الحماسية والتراثية بصورة متميزة ، وان فترة «مع ندى» شاركت في اعدادها سوسن عيدروس وشهدت عودة المذيعة سلوان دفع الله للتقديم من جديد بعد غياب وقدمت الفترة في ثنائية جديدة مع المذيعة مهيرة محجوب .
وحرص عدد من العاملين في التلفزيون على تحية المخرج اسماعيل عيساوي والاشادة بفترته المفتوحة التي سجلت نسبة مشاهدة عالية على الاقمار الاصطناعية ومشاهدة محلية عبر البث الارضي بسبب التشويش وناداه البعض بلقب «بكاي النجوم» في اشارة الي ان عيساوي في ثالث ايام عيد الاضحي المبارك من العام الماضي قدم الفنان محمد النصري في فترة مفتوحة سالت عبرها دموع النصري والحضور خلال تسجيل الفترة حيث انخرط فنان الطنبور محمد النصري حينها في موجة من البكاء وانهمرت منه الدموع التي سجلتها الكاميرات وبكي النصري وقتها عند أدائه لأغنية «يافرحة في بحر السراب،واناما ما القلب البجرسو شوق» الامر الذي دعا الي اعادة تسجيل الاغنية عدة مرات وسط بكاء النصري الذي طالبه المخرجون بمواصلة اداء الاغنية وتغني النصري وقتها بمجموعة من اغنياته المعروفة ابرزها «أم الحسن» .
وقالت الفنانة ندى القلعة انها حرصت على معانقة جمهورها الكبير عبر شاشة التلفزيون بتقديم اغنيات قديمة واخري جديدة تيث لاول مرة لها معانٍ انسانية عظيمة منها «أم البنات زينة » للشاعر الصادق الياس و«أب رسوة» كلمات والحان البشرى البطانة و«الخوة» كلمات والحان سحر ميسرة و«الشلوخ» كلمات امجد حمزة والحان ندى القلعة و«أصيلة أم ولدي » كلمات والحان هيثم عباس و«الوليدات احفظو العادات» كلمات والحان «امجد حمزة» .
فارغة ومقدودة على مسرح خضر بشير
انطلقت بمسرح خضر بشير بالخرطوم بحري ثاني ايام عيد الفطر المبارك عروض مسرحية «فارغة ومقدودة».
وقال معد ومخرج المسرحية الممثل مصطفى أحمد الخليفة ان المسرحية بعد ان شهدت نجاحا في المسرح القومي بام درمان تم تحويلها الي مدينة بحري والمسرحية من تأليف أحمد دفع الله واشعار أحمد البلال وموسيقى شمت محمد نور وتمثيل عبد المنعم عبد الله ومحمد المهدي الفادني.

إعداد محمد شريف: صحيفة الصحافة
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس